]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انت وجداني

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-01-15 ، الوقت: 10:14:50
  • تقييم المقالة:

انت في وجداني داخل قلبي تدق لتشعرني بالحنان الدي عشته بالامس

كجنين يتحرك في بطن امه فتحس تشوة الامومة قبل  ان ترى المولود بالعين و تحسه باللمس

يتفاعل القلب مع دقاتك فارقص فرحا على صداها و اشعر بما في جمال  تبادل  الكلام في الحب بالهمس

الدقات تعني معان  لا يفهمها  سوانا  فيها اسرار مدفونة قوانا في بعض خلايانا لا تنسى

يفك رموزها قلبين عاشا حرمان طعمه  حنضل جعل اللسان ينكمش فيطلب الماء من العين لتبكي ليشفى

رغم جفاك عني فان الدقات التي اسمعها من قلبي اقرؤها افهم منها ما لا تستطيعين الجهر به فتزدادين  قهرا

دقات قلبك الدليل على جبن اللسان الدي يتقن الكدب حتى لا تجرحين شعور اهل من دوي القربي

تتالمين من جراح الماضي و تتظاهرين بسعادة فقدان الحبيب من القلب ليسكنه اخ          بلا قلب

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق