]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يوميات سائق

بواسطة: مجدي عبدالعظيم  |  بتاريخ: 2014-01-13 ، الوقت: 11:41:58
  • تقييم المقالة:

الشعب على ماتربيه حكومته على نمط -إبنك على ماتربيه

ردا على المقولة التي تقول أن التغيير يبدأ بتغيير الناس أنفسهم بأنفسهم - تغيير الناس أي تغيير السلوك والأخلاق والعادات والتقاليد السيئة  ، وأن الثورة يجب أن تكون ثورة على أخلاق وسلوكيات وعادات وتقاليد الشعب نفسه ، وأن تغيير الإدارة أو الحكومات لا تستطيع التغيير وحدها ، هنا ثار عقلي على هذه المقولة الساذجة والسطحية البعيدة عن علم الإدارة  وبإختصار شديد دون تحليل أو شرح وتوفيرا لوقت القارئ يكفي أن أقول أن الحكومة أو الإدارة في يدها تغيير السلوك والأخلاق والعادات والتقاليد السيئة بالتوجية والإعلام بوزارة الإعلام وبالخطاب بوزارة الأوقاف بالمساجد والثقافة بوزارة الثقافة والعقوبات والمتابعة بوزارة العدل والداخلية وتحسين أحوال المعيشة ورفع مستوى الفرد إقتصاديا بإقامة المشاريع وتوزيع فرص العمل بالعائد المناسب وتقوية إنتماء الفرد بالوطن بتوزيع عائد مالي لكل من يولد على أرض الوطن وله الجنسية المصرية  ، توفير الإمكانيات التي تواجة مشاكل الناس عامة ، التخطيط الجيد للمستقبل ولمستقبل الأجيال القادمة ، هناك بعض الأمثلة السيئة سوف أطرحها عليكم لتقريب وجهة النظر

 النظافة - لم يولد فرد وفي يده كيس زبالة - لكن توجد حكومة تتعاقد مع شركات إذا كانت المحليات تنحت عن القيام بهذا الدور لتوفر صناديق القمامة في الشوارع وتعمل على تفريغها وتنظيفها بإنتظام وتوفر العمالة لكنس الشوارع وجمع القمامة من البيوت 

 مثال آخر مشكلة المرور- فإن الدور الذي يجب أن تقوم به الحكومة بهذا الشأن كبير منه التخطيط الجيد لفتح محاور وعمل جراجات وبحث الكثافات العالية من الوزارات إلى خارج القاهرة والجيزة وعمل القوانين وتطبيقها بصرامة وعدل والمتابعة الجيدة ..إلخ ، هناك مشاكل عديدة في المجتمع في الصحة والتعليم والعشوائيات وغيرها وحلها لا يكون عن طريق الفرد ولكن عن طريق الإدارة ذات الإرادة القوية والواعية أي على الأسس العلمية للإدارة

هناك أمثلة جيدة سوف أطرح بعضها - مشروع مترو الأنفاق- منذ عدة سنوات كان مشروع ناجح بسبب الإدارة الجيدة  من تخطيط وتطبيق للقوانين والمتابعة المستمرة والصيانة والمراقبة و....ومثال آخرالمستشفيات الناجحة مثل 57357 أو مستشفى مجدي يعقوب أو مستشفى الفؤاد بسبب الإدارة وتطبيقها لعلم الإدارة كما ذكرنا بعض من أبوابها من تخطيط وتوجيه ومتابعة وتطبيق قوانين و...

حتى السجون التي تحوي على عتاة في الإجرام والسلوكيات المنحطة والسيئة تجد أن الإدارة القوية تجعل من السجون متنزهات للمساجين غاية في النظافة والنظام ، هناك من العديد من الأمثلة الناجحة التي تؤكد لكم أن الإدارة هي أساس نجاح وتقدم الشعوب مثالها مثل رب الأسرة الذي يقود أسرته وأبناءه فإن كان رب البيت بالدف ضاربا فشيمة أهل البيت على الدف راقص


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق