]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اموت بشرفي و بحب ديني

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-01-09 ، الوقت: 23:41:46
  • تقييم المقالة:

احس  في ليلي  ان امي من القبر تناديني

تعرف اني في نار لتنقضني من عداب الجحيم

اصبح  القلب قي  ظلام و لم يعد شىء  في الدنيا يغريني

اقضى  ايامي في  حسرة و  في اليل البكاء يعميني

العين لا ترى في الشمس الا نار تحرقها  لتؤديني

تخير ان تنام حتي لا تعمى لما تعيش حياة الملاعين

فتتدكر ما فعل بها اعز صديق قرين شيطان رجيم

عمد لتفريق اسرة و ابعادها عن اليقين

و تشبيه رب بيتها ليكون عدو دين

زرع الحقد و البغضاء في قلوب ابناء وبنات مساكين

اوهمهم بدهاء بحبه لليقين

اتخد    الاسلام سلما ليرقى به فيكون زعيم

يحكم عائلة  مكان ابوهم المدين 

حجته لارضائهم التظاهر بما قاله رب العالمين

انا و  هو يعرف كونه من المجرمين

احرق المنشئات و اكل مال المسكين و اليتيم

و نال جزاء فعلته القبوع سنوات في السجون

زار بعدها البيت الحرام تظاهرا بحب الدين

كيف لمجرم ان يتبع اليقين

وهو يواصل تسلطه على الابرياء كشيطان رجيم

قبلت نداء امي حتى لا انام بحسرة  المسكين

اموت  بشرفي و بحب ديني

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق