]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مدعو ثقافة مملون

بواسطة: د.طيب مسعدي  |  بتاريخ: 2011-11-11 ، الوقت: 15:43:05
  • تقييم المقالة:

    ومللي ليس لأني أظن ظن الواثق أني من المثقفين .. ولكن هاجسا أصبح يركبني ولعلي لست وحدي من يركبه ذلك الهاجس..فقد أصبحت الثقافة مميعة ليس من تعريف محدد لها فبعضهم يقول علانية ان كل من جلس الى كاتب او حدثه او حدثه احدهم امامه او عنه  فهو مثقف اذ ليس لغير المثقف ان يجلس او يسمع من كاتب ..وراح بعضهم اكثر من ذلك فقال أن كل من قرأ جريدة او قُرئت له جريدة ..فهو مثقف ..ثم كان رأي آخر يقول اصحابه ان الاستماع او مشاهدة الاخبار من الاذاعة او من التلفيزيون يجعل المرء مثقفا بل انه اكثر ثقافة من اصحاب الجرائد..وما جعل الامر اكثر اشكالا هو انك لا تكاد تعلن متكلما او من وراء اعلان مكتوب ان يوم السبت وعلى الساعة كذا...سنجتمع حتى نناقش موضوع الثقافة ..حتى تجد اصحابنا ممن يعرفون معنى كلمة الثقافة او من الذين سمعوا عنها ولكنهم لا يعرفونها او ممن وجدوا الدعوة سبيلا الى ضمهم من خلال مجرد حضورهم الى هيكل الثقافة..حتى تجدهم قد اقبلوا على المناقشة مطمئنين الى ثقافتهم والى انهم من المثقفين وانهم اهل الى ان يناقشوا مشاكل الثقافة كلها بل و سيجدون من الحلول ما يُعجل بتجاوز كل العقبات التي في طريقها.. وكم اهلك الثقافة مثل هؤلاء فقد اصبح العامة من الناس يظنون ان هذه الكلمة لا تعني سوى السفسطة ..والسفسطة كلمة تُرجمت عن اليونانية تقصد  الى الكلام الذي ليس من ورائه فائدة فهو جدل عقيم لا يُرجى من ورائه نتيجة او حل فيه خير..ولا أريد ان يظن اصحابي ممن اعرفهم ويعرفونني اني اقصد اليهم ..ولكن كثيرا ممن سيقرا مقالي هذا - او سيُقرا له- سيتاكد اني اقصده هو لا غيره ..وانه هو آفة الثقافة كلها اذ ليست الآفات التي من حولنا والتي نظن ان العلة منها ..ليست سوى عقبة طارئة لا بد لها من حل وحلها أيسر مما يُسوق له...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • حاج عدة بن عطية | 2011-11-23
    صحيح يا صديقي الثقافة أكبر من قراءة الجرائد ومن مشاهدة الأخبار على التلفزيون لأن الثقافة هي الدم الذي يغذي جنين الذي يحمله بطن الحضارة الإنسانية كما هوفي تصور مالك بن نبي في تصوره لمفهوم الثقافة . فمالك بن نبي له كتاب مشكلة الثقافة عالج فيه مشكلة الثقافة في الوطن العربي

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق