]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عودتني يا دنيا

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2014-01-07 ، الوقت: 13:11:43
  • تقييم المقالة:

عودتني يا دنيا كعصفور  اعني اجمل اللحان الحب و الحنين حرا طليقا  احلق في السماء

لا ارى  الا الشمس تشرق لي في النهار و القمر و النجوم تضىء  لي الليل في الصيف   و في الشتاء

احن لكل مخلوقات الارض بما فيها   حبيبتي ان مرضت تعطيتي دواء امتثل للشفاء

كل الكائنات من حولي حتى الحيوانات تحبني اطعمهم و ابعد عنهم الشقاء

لا تخافني الطيور فوق اغصان شجرة الرمان و اللوز في بستاني تطربني باغلى الحان الهوي

فيه الحب و الحنان يبعد عن قلبي الام الفراق  و الجفاء من حبيب  يتعمد الدلال للاغراء

خنت عهدي بدلت السعادة شقاء لا احس بدفء الشمس و لا بنسيم   هواء يبعد عن  جسدي حريق  بشضايا

يصيب القلب فيطرد ساكنه ليعيش في العراء لابقى وحيدا بلا نور و لا ماء يطفء    حريق الجفاء

اصبحت اعيش مسلسل حزن كل حلقاته فيها اعتداء و بلاء تجعل القلب في شقاء

كلما انتهيت  من التحرر من موضوع فيه بكاء ياتي اخر لاحس ان  عمري انتهي

الدماء تغلو في  داخلي كالحماء تاتي على السهول تقضى على التربة الصالحة   للغراسة تجعلها حصى

لا يصلح اعطاء دواء بل يزيد  المخلوقات عناء

هنالك من يقول ان الصبر دواء تحملت العداب و لم اتنفس نسيم يبعد الحزن و يكف الادى

لا ارى في عز النهار الا نجوم القمر في السماء تمنعني من الارتفاع من الارض   مترا   واحدا اتجاه السماء

الدنيا فيها ضياء لغيري و ليس لي لنا اعيش و انا ميت بالحياة

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق