]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

لك الله يا مرسي 124

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2014-01-03 ، الوقت: 20:16:53
  • تقييم المقالة:

 

227- الكاتب الألمانى المرموق "يورجين تودينهوفر" يرسل رسالة شديدة اللهجة إلى عبد الفتاح السيسي :

 

وجّه الكاتب الصحفي الألماني المرموق "يورجين تودينهوفر" رسالةً شديدة اللهجة عبر صفحته علي موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك" إلي عبد الفتاح السيسي قال فيها:
السيد المحترم/ عبد الفتاح السيسي إن واجبك التاريخي هو تحقيق الوحدة لا تحقيق الشقاق والإنقسام.
أصدقائي الأعزاء ! لقد سلك السيسي الرجل القوي في مصر الآن مسلكاً خطيراً.
إن جماعة الإخوان المسلمين التي تلعب دور المحامي عن الفقراء والمحرومين منذ عشرات السنين ليست منظمةً إرهابية. وهي تتبرأ بكل وضوح من العنف والسيسي يعلم ذلك جيداً لكن المسألة بالنسبة له تدور حول شيئ آخر فكون السيسي ممثلاً عن نظام مبارك البائد يجعله يسعي بكل قوة إلي الحفاظ عن الإمتيازات التي حصل عليها الأغنياء وأصحاب السلطة في مصر لذلك يري أنه من الواجب إقصاء الإخوان المسلمين الذين يمثلون الشعب الفقير الكادح. وهذه ليست إستراتيجيةً تحتقر إنسانية هؤلاء الناس فحسب بل هي إستراتيجية في غاية الخطورة علي المدي البعيد.
أنا لستُ عضواً في جماعة الإخوان المسلمين. لكن الطريقة التي يتم التعامل بها معهم من قِبل السلطة العسكرية الحاكمة لا تليق بهذا المُكَوّن الكبير من الشعب المصري.
إن المآساة المصرية لن تُحَل إلا من خلال المصالحة والإنتخابات الحرة النزيهة.
من الممكن مثلاً أن تُجري إنتخابات بين السيسي ومرسي فقط ويُترك الخيار للشعب بدلاً من إلقاء الرئيس المنتخب في السجن وإعلان حزبه منظمةً إرهابية.
إن السيسي يعود بمصر إلي العصور الحجرية في الديموقراطية والحقوق المجتمعية.
لقد ظننته أبعد نظراً من ذلك لكنه لم يُدخِل مصر وحدها نفقاً مظلماً بل أضرّ بالعالم الإسلامي أجمع، فمن يصف الإخوان المسلمين جملةً واحدةً بأنهم إرهابيون فإنه يؤدي نفس الدور في اللعبة المثيرة للسخرية والتي يلعبها أعداء الإسلام في الغرب.
أعداء الإسلام في الغرب يتحدثون بنفس لغة السيسي منذ سنوات عديدة وأعتقد أن أعداء الإسلام الآن ممتنون وشاكرون للسيسي بشدة علي مجهوداته العظيمة في الهجوم علي الإسلام.
إني قَلِقٌ جداً علي مصر والبلاد العربية. لأنه إذا سقطت مصر فسيسقط العالم العربي كله.
ربما يحتاج العالم العربي إلي قادة حقيقيون أقوياء بدلاً من تلك العرائس والدُمي المثيرة للشفقة التي تحركها أمريكا.
يحتاج العالم العربي إلي قادة يملكون القدرة علي المصالحة والقدرة علي توحيد شعوبهم وبلادهم لأنه ما أسهل الإنقسام والشقاق وما أصعب تحديات تحقيق الوحدة والمصالحة وليكن معلوماً للجميع أنه لن يكون للعرب مكان في عالم المستقبل إلا بالوحدة.


يتبع : ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق