]]>
خواطر :
عش مابدا لك وكيفما يحلوا لك وإعلم أنك ميت يوما ما لامحالا   (إزدهار) . \" ابعثلي جواب وطمني\" ...( كل إنسان في حياة الدنيا ينتظر في جواب يأتيه من شخص أو جهة ما )...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

.. " صَبْوةُ الأحْلامِ " ..

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2014-01-02 ، الوقت: 12:43:14
  • تقييم المقالة:

 

.. " صَبْوةُ الأحْلامِ " ..
..........................

ذاتَ ليْلٍ صَادَفَتني .. صَادَفتْ أطياف شِعْري

الجَوَى في الحَالِ حَالي .. يَبْتليني قبْلَ عُذْري

إذْ يُواتيني وقلبي .. إنْ غَرَاماً ، كانَ أمري

لسْتُ ادْري مِنْ هَواها .. غيْرَ أنّي لسْتُ ادْري

مُرْغَمَاً قدْ جئْتُ أُفْشي .. للوَرى مَخْبوءَ صَدْري

صَادَقتني رُغْمَ أنْفي .. بَعْدَ مَدٍّ ، بَعْدَ جَزْرِ

ما عَصَيْتُ الحُبَّ يَوْماً .. واحْتمَالي فَوْق صَبْري

هل تُهَاديني حَنيْني .. أمْ كلامُ الشعْرِ وِزْري 

قدْ بَلاني الآنَ شوْقي .. مَنْ رَماها صَوْبَ نَهْري

إنَّها مِنْ دوْنِ شكٍ .. صَبْوةُ الأحْلامِ تُغْري

............................
.. " عمرو المليجي " ..
مصـــــــــر 2/1/2014

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق