]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مجرد تساؤل : ماذا لو اعتصم المصريون جميعا ؟

بواسطة: هشام الجوهرى  |  بتاريخ: 2011-11-09 ، الوقت: 23:41:59
  • تقييم المقالة:

     ماذا لو اعتصمنا جميعا وأضربنا عن العمل؟ لا أقصد من وراء تساؤلى أن ننسى أو نتناسى حقوقا قد ضيعت على مدار سنوات مضت ، ولكنى أتذكر قول الإمام الشعراوى رحمه الله تعالى عن الثائر الحق" هو من يثور ليهدم الفساد ثم يهدأ ليبنى الأمجاد" .إن استمرار الاعتصامات والإضرابات و قطع الطرق  والبلطجة و بهذا الشكل المخيف أصبح أمر لا يبشر ببناء أى مجد بقدر ما يمثل تهديدا حقيقيا بدمار شامل لاقتصادنا المصرى الذى يمر بمرحلة حرجة وخطيرة للغاية.

     لماذا نحن مصرون على المطالبة بحقوقنا ونحن لم نقم  فى الأصل بواجبنا بعد؟ فما زال الموظف المهمل يمارس اهماله ومازال الموظف الغير منضبط لا يخلص فى عمله ، و دعنا نتساءل : إذا كان الأطباء مضربين عن العمل ؟ فلماذا يذهبون إلى عياداتهم الخاصة؟ وإذا كان المعلمون مضربين عن العمل ويطردون التلاميذ من مدارسهم ، فلماذا يحرصون على عدم غيابهم من الدروس الخصوصية ؟ هل المبدأ يتجزأ ؟

 هل هى موضة ما بعد الثورة؟ أصحاب المئات من الجنيهات يعتصمون وأصحاب الآلاف أيضا يعتصمون

وكل فئة حتى وإن كانوا ميسورى الحال ينظرون إلى من يفوقونهم فى الرواتب  رغبة فى أن يكونوا أمثالهم ، فماذا يفعل من لا دخل له؟ نحن نعلم جيدا أن فى مصر فئات فقيرة ومطحونة  ولا تجد قوت يومها ، وهذا ما ينبغي على الحكومة الالتفات إليه: أن تخفف أعباء من لا يجدون راتبا فى الأصل وذلك أهم وأولى من رفع أصحاب الرواتب .أن ننظر أولا إلى من لا دخل ولا راتب لهم ولا يقدرون حتى على التظاهر أو الاعتصام أو الإضراب ، فعن أى شىء يضربون وهم لا عمل لهم أصلا ؟

فلنرحم نحن أصحاب الرواتب حتى وإن كانت قليلة من لا رواتب لهم ، ولنبدأ بهم أولا ثم نطالب بالزيادة بعد ذلك .ولنبدأ بممارسة أعمالنا ونتفانى ونخلص فى أدائها ، فمصر التى استشهد أبناؤنا من أجلها لها حق علينا .ولنعطى فرصة للعمل أولا وأداء الواجبات ثم نطالب بالحقوق . أعلم أن البعض سيوافقنى ويشاركنى الرأى والبعض الآخر له رأى آخر .

  


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق