]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نعيمة صالحي فساد سياسي وأفكار بومباردي ...

بواسطة: Fng Wolves  |  بتاريخ: 2013-12-29 ، الوقت: 23:09:12
  • تقييم المقالة:

 

 

إن الشعوب تتقدم  في الآونة الأخيرة  في كل المجالات  سياسيا ، اقتصاديا  فكريا و إصلاحيا ،  إلا الجزائر  يوجد تطور من نوع  غير أخلاقي ألا هو التطور الفساد السياسي في الأحزاب المعتمدة من طرف الدولة ، خبث واضح وكدب مصنوع  وكلام غير مفهوم وتهور غير  مجذوب لرعاية  الشعب بالكذب وكأن طبقة الشعب الجزائري لا تعرف أنه لا يوجد خير في الأحزاب السياسية  مهما كانت  ولا نعرف الخطط الشيطانية الموجهة  إلى  قبول هده  الأحزاب السياسية واعتمادها  من طرف رجل لا يعرف كيف يقول جملة مفيدة  ''دحو ولد قابلية''

نعيمة صالحي  يريدون تقديمها لرأي العام  على أنها نموذج  لديمقراطية وتأكيد على أنه بالفعل يوجد معارضة  من النساء وكأن الرجال في الجزائر عجزوا عن قول الحق  حتى  أصبح الإعلام يهتم بالويزة حنون الدكتاتورية في حزب العمال جاء الدور على  نعيمة صالحي التي تملك أفكار بومباردي  في تنسيق بين  بن مناضليها  ، والكل يعرف أن وجود النساء في الأحزاب السياسية  والبرلمان  والحكومة تعني  أن البلد ظاهريا  موجهة إلى مستنقع الديمقراطية ، لكن الجزائر  باطنيا هي مكتسبة مزبلة الفساد السياسي ولا واعي  لفكر السياسي  وأكبر دليل نعيمة صالحي فساد سياسي  وأفكار بومباردي .

قالت هده السيدة أن الحزب مستنبط من أفكار  العلامة بن باديس  والمفكر الكبير عبد الملك  بن نبي  ، أدعو من منبري هدا أستاذتي الكرام أن ينظروا نظرة خفيفة على حزب العدل والبيان  ستجدون أن تأسيسه مرتفع  على فساد فكري و استغلال مادي والبحث عن مصلحة  شعبية  ، لو يطبق أحد رؤساء الأحزاب أفكار عبد الحميد بن باديس أكيد ضميره لن يسمح له وسيلغى تأسيس حزبه  لأنه قادم على زوبعة سياسية كراثية   يبيع نفسه  ولا يعرف أين يكون إما مع سعيد بوتفليقة  أو  جماعة الجيش   الجنرال المخضرم  توفيق مدين

 

بتصور  العقل لم نرى  مثل السيدة صالحي نعيمة  نموذج للكذب الصريح والنفاق السياسي  المبعوث بجزيئات خرافية  مرة تكون مع سلال والنظام  ومرة نراها في المغاربية معارضة  دينية من طرف   جماعة الإخوان المسلمين  الدين  دمروا الفكر وأنتجوا العار  بلسانهم  القوي  مع  السلفين وتعاونهم مع الشيعة .

لم ينجح الحاج محفوظ  نحناح رحمه الله  في حياته حتى انضم إلى السلطة ، ولم ينجح أبو جرة سلطان في حياته حتى انضم إلى السلطة ولما تركهم حدث له مال م يكن في حسبان   ، كيف للأحزاب تدعي الإسلام  وهم مفبركين على آلية الكذب  كما  تفعل السيدة صالحي نعيمة ،واليوم  من يريد أن يجعل أسم صالحي نعيمة أسم كبير في  الساحة الجزائرية هو فساد  فكيف أتوقع النزاهة  والشفافية في هدا الحزب طالما الفساد ينبوع  تام  يخرج منه  أناء الليل والنهار ، من هدايا تصل  إلى مقر  الجديد لها .

 ونراها في تلفزيونات الجزائرية  تتكلم  وكأنها المخلوف البومباردي   ولم أقدم هدا  الممثل الشريف  إلا بدور الذي قام بيه  باحث عن ممثل لشعب ، لكن  طفيلات الحزبية التي خرجت كنا نظن أن فيها الخير  لكن هيااهات .

 أقول لسيدة  صالحي  بعد الانتخابات سيكون لكي مكان على  قاعة الوزراء  ، وأكيد ستتركين دلك الشعب الدي  كن  على محل نطاق لسانك أكثر من 100 دقيقة في اليوم أو أكثر ، مثلك مثل خليدة تومي ، أو عمارة بن يونس  والقائمة طويلة .

 من يقرأ مقالي  وله لغة الحوار  أكيد سيفهمني  ومن يريد دفع السيدة صالحي إلى الأمام أكيد لن يفهم المقال  لدلك  أرجو من أستاذتي الكرام  التركيز قليلا  على  رد هده السيدة . 

 

 

fng

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق