]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خمس وخمس

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-12-26 ، الوقت: 21:02:00
  • تقييم المقالة:

بسم الله



عبد الحميد رميته , الجزائر



خمس وخمس :



قيل : خمسة مواضع يجب السكوت فيها :


والكلام وقتها ضرب من الحماقة وسوء التصرف .
الأول : عندما ينطق العلماء وأصحاب الإختصاص .
الثاني : عندما يغضب الشخص غضبا عارما .
الثالث : عندما ينصح الأب ولده أو ينتقده أو ..
الرابع : عندما تحدث مشكلة مفاجئة غير متوقعة...والمطلوب التفكير في الحل .
الخامس:عندما يرى المرء مشهدا غريبا قليل الحدوث , والمطلوب تركيز المشاهدة هنا لأنه حكمة وتـمـعن .

وقيل : خمسة مواضع على حواء أن تلتزم فيها الصمت :

الأول : عند التحدث مع شخص غاضب . وعلى حواء أن تلتزم الصمت حتى يهدأ الشخص الغاضب ( سواء كان زوجا أو غيره , رجلا أو امرأة ) , ثم تبدأ فى الحديث مع الشخص بعد ذلك . أما كلامها أثناء غضب الآخر فمن الممكن أن يزيد من عصبيته أو غضبه .

الثاني : فى جلسات النميمة التي تشكل نسبة معتبرة من جلسات النساء في كل زمان ومكان. وهنا إذا لم تستطيع حواء أن تتجنب الجلوس فى جلسات النميمة فعليها أن تلتزم الصمت التام فيها وأن لا تحاول التحدث فى شؤون الآخرين أو الأمور التى لا تخصها ولا تعنيها . وهذا السكوت من شأنه أن يزيد من أجرها عند الله وأن يسعدها وأن يوفر لها سمعة طيبة في أوساط الناس بإذن الله تعالى .

الثالث : خلال الحوار . إذا كانت حواء تجلس مع ناس وهم يتجاذبون أطراف الحديث فمن المهم أن تلتزم المرأة الصمت عندئذ وأن لا تحاول مقاطعتهم أو التدخل فى سياق الحيدث فيما بينهم دون داعى . ولا ننسى أن الصمت يعطى المرأة فرصة لكى تستمع إلى الآخرين جيدا , وبالتالي ترد عليهم الرد المناسب إذا كان لديها ما ترد به , مما من شأنه أن يمنحها اللباقة فى الحوار والأدب في النقاش .

الرابع : عند سماع الاشاعات . عندما لا تملك المرأة معرفة الحقائق ويكون ما تسمعه من الغير مجرد اشاعات غير متأكد من صحتها , فمن الأفضل ( أو الواجب ) أن تلتزم الصمت وأن لا تحاول ترديد هذه الاشاعات أو التحدث فيها حتى لا تكون مجرد حلقة فى سلسلة واسعة من ترويج الاشاعات , وحتى لا تكون عند الله آثمة ... ثم إن قبلت هي الإشاعات عن غيرها اليوم فسيقبل الغير غدا أو بعد غد إشاعات عنها هي ... وكما تدين تدان .

الخامس : إذا لم يكن الكلام بالخير. إذا لم تجد المرأة جيدا يقال عن الآخرين , فمن الأفضل أن تبقى صامتة , فالسكوت ليس دوما سيئا بل قد يكون أحيانا عبادة من العبادات وقد يكون أحيانا أفضل بكثير من السكوت , وصدق رسول الله القائل " من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت " .

ملاحظتان :

*ما قيل أعلاه ينطبق على الرجال وعلى النساء في نفس الوقـت.

* فقط يمكن أن ننبه إلى أن سماع الإشاعات وتصديقها بسهولة وسرعة نشرها , هو مرتبط ( ربما ) بالنساء أكثر مما هو مرتبط بالرجال .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق