]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بكل العناوين

بواسطة: Boussaidi Amine  |  بتاريخ: 2013-12-25 ، الوقت: 13:44:49
  • تقييم المقالة:

في البداية و ككل بداية منها تعرف الخلاصة و النهاية  , من هنا أبدأ و أنهي  كلامي و الوصايا , و أي وصايا , عن نفسي أم عن عالمي و الحكاية , عن وطني وسكني , عن أرضي أم أرض الرعايا و السبايا , أي لحن أعشق غربيا أم مستشرق , أي زهر أزرع و في اليل يقلع , أي كلام أقول به لا أذل ,

         كالعادة كلام و كلام , كلام و شعب يعاني الآلام , كلام عن أبطال و عظام و سكوت عن عذاب و ركام , أي كلام عن الانتصار فوق الحطام ,

         كثيرا ما قلنا مصر و السودان , و كثيرا ما قلنا اليمن و عمان , تبا و ماذا عن الجولان , و ماذا عن فلسطين أرض الكرم و الوجدان , ألعيون صهيون و الأمريكان نبيع عزتنا زورا و بهتان , أين النفط و الغاز و الكيروزان , أين علمائنا و خبراتنا في هذا الزمان , طبعا في بلاد العم سام , و نحن العرب لنا الخنازير و الملوك العظام , أسياد الذل و الأوهام , صانعي الظلم و الزور و البهتان , قاطعي الأرزاق و أرزاق من أعطاهم الرحمان ,

         أرضنا أرض الإسلام و السلم و السلام تعيش القهر و الغبن قلة الأمن و الأمان , حكامنا و ملوك نفطنا و أموالنا لما نسيتم عزتنا و الشهامة  ؟ لما خذلتم أمتنا ؟ لما خنتم الأمانة؟ المال كثير و الخير و فير , الحكمة و العقل نعمة فلما نعيش كالبعير ؟ شعوبنا تبني العالم من طوب و حجارة , و لا ننتظر من الغرب قرارا , نقود العالم بالعلم و المعرفة , لا بالسلطان و الطاعة , و لا بالزور و الخداعة ,

          العالم قرية و في كل قرية بيوت و لكل بيت حرمة , و للجار على جاره حق , إلا شعوبنا مالها من بعضها حق و إن كنا على نفس الطبق , نبني بيننا و الصلح سدود فيضيف الغرب إلى سدودنا سدود , فليتها تزول عن الوجود و ترفع عن أفواهنا و أفكارنا الأيادي و القيود , ليتها تبنى بيننا الجسور و الحبور , و نتقدم حينها دافعين صدورنا كأننا الأسود ذوي الكرم و الجود , النفط لكل مسلم عربي , يعيش السعودي كما الصومالي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق