]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

غائب حاضر بين حنايا القلب يتمرد

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-12-25 ، الوقت: 08:44:12
  • تقييم المقالة:

وها نحن على مشارف العام الجديد حبيبتي نودع  ذاك الذي دمر ما بقي منا  من حنين فإنتهت أحلامي التي تبعثرت  أدراج ريح عاتية فأحلامي لا زالت تنتحب على ماض أليم  ففراق أحبة لم يكن بالحسبان لا زال الجو ماطراً خارجاً وبرد ينهش الأضلع تحسباً لطارئ وهم لا زالوا يلعنون الصمت في الغياب صمت ووجع وحنين بين السطور  ل غائب حاضر بين حنايا القلب يتمرد نستبشر بالآتي من جديد  وها هي حبيبتي تزورني في ليلي تنحني بين السطور خجلاً توهمني ببقاء ذاتي وتبني لي من خلف المسافات  حلم لقاء ترسم لي طريق محبة  تزهو بأجمل الألوان لتنسني بعض همومي  وتفرحني بالبقاء خلسة تنتظر من خلف أراجيح اللهفة  ل غائب سطر بنزفه جراحات  لازالت تؤلم ياهذا ولا زال الوخز يشاطرني الأسى أتأبط ذراع الوهم وأمشي  في طريق فأسلكه مع العابرين نحو الحرية  على ضفاف الأيام أستغيث  بوجع هزّ أضلعي حلم قيد الدرس كثبان رمل تطاير من شدة الحزن في صحراء فتذروه الرياح فتعتقه المسير فكنت وروحي أشاطرك حلمي اليتيم فرحة بعامي الجديد وما أخذه من نبض مع راحل وراء الأثير قلمي وما سطّر لحن الخلود ناريمان ‏الأربعاء, ‏25 ‏كانون الأول, ‏2013 10:16:32 ص

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق