]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المريض الأزرق

بواسطة: Yazan Al Shakohi  |  بتاريخ: 2013-12-23 ، الوقت: 18:39:51
  • تقييم المقالة:

 

 

ليس بإمكانك أن تصف الكاتبْ بأنهُ مريضٌ نفسي , فلا يوجد أحدٌ وُلِدَ مريضاً بالفطرةْ , و لن تكون مريضاً أو مذنباً إن حملتَ فكرةْ ,

و الكتابةُ يا صديقي طريقٌ واضحٌ و طويلٌ يقودكَ الى وطنٍ أكثر أمناً و راحةً , و ربما يحميكَ من نفسكْ , فــ شُكراً على التُهمةْ .

في أواخرِ البدايات حُلمٌ يتحولُ لواقع خلال بضع دقائق يومياً , هو أن هذه الحقائق التي يتباهى الناس بإظهارها هي حقاً حقائق ؟

 

* مفهوم واضح و جَلِي :

اليأس ليس حالة و لا لعبة ولا مفاوضات و لا تحديات , هو حياة يعيشها شخص ما , فلا تعبث بمن لم يجد في سُبُلِ حياتهِ سوى هذا النمط من الحياة , اترك صاحب الدم الأزرق لزُرقتهِ , و لا تتبرع بأملك المُصطنع لأحد , لا تفتح ثقباً في جدار اليأس و ترحل , حافظ على يديك نظيفتين , و إن كنتَ مؤمناً فتأكد أن عقاب الكاتب هو أن يكونَ فَرِحاً , لكل انسان اسلوبٌ في الضياعْ .

 

*في الضياع :

الضياع في ليالينا و في هذه الايام عادَ بلا رهبة , و لم يعد بالإمكان أن تشعر بالخشوع لمجرد أن الريح تطرق الابواب و النوافذ عليك , و لن تشعر بالغياب أثناء النوم , فأين الأمل من كل هذا ؟؟!

 

إن من الحماقة أن تتحدث عن التاريخ و بدء الكون , و لما فلان معاقب , و الأخر حرٌ طليق , تحت مسمى الأمل , الأمل الذي ليس سوى فلسفة ميتافيزيقية تائهة لا تستحق التفكير , و لا تقبل التغيير , ليست سوى مجرد متاهة ورقية تضيع فيها ثُمَ تُحرَق , ليأتي أخرٌ ما و يصطنع متاهةً أُخرى .

فإن كنتُ أنا المريض الأزرق .. فمن أنت الأن !!

 

Abo Wahed23aqwrth

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق