]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جحيم من وراء القبور

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-12-20 ، الوقت: 12:23:42
  • تقييم المقالة:

 


هناك عند باحة المنزل القديم 
في ساحة القرية تأخذنا إليه أصوات العصافير
وهي تغرد أنشودة الربيع
تدخل إليه فتجد طفلاً لم يكمل عامه السابع 
طيب القلب حنون وهناك عند زاوية المنزل ترى طفلة في عامها الثالث تلعب بدميتها تقبلها وتبتسم لها
تتأملها بحنان بالغ تضمها كأم حنون
وفي المنزل ترى الأم تحضّر لطفليها طعام الغداء 
علّها تقيهم جوع داهم يقطع الأوصال
تستريح على حافة اليأس
تعبت من الإنتظار
حالها حال كل يائس حزين ملّ كآبة الأيام
تعبت من الإنتظارإلا من واجباتها تجاه أسرتها الصغيرة
وأب أبعدته ظروف العمل عن محيطه
سافر مع غربة الوقت يبحث عن عمل توجه نحو بلاد الله الواسعة 
هناك صادف الطيب والخبيث حياته أشبه ب
جحيم من وراء القبور 
نقوده القليلة التي كان يرسلها لم تكد تفي قوت أيام قليلة
حارب من أجل أن يحيا حياة شريفة
لا يوجد فيها ذل وضمير متعب
فرجع أدراجه محملاً بخيبات الأيام
يلعن البعاد وفراقه عن أحبته
فقرر بعد محاربة الوقت الرجوع
الى مأواه يستريح من عناء تعب فحلمه لم يتعدى عيشة هانئة مع أسرته وزوجته الحنون
في يومه الحزين إستيقظ على على وجع هزّ أضلاعه
سابق الوقت وأسرع الخطى عند ذاك الطبيب كشف له حاله وأخبره بالمرض اللعين بكى حرقة لمصيره ومصير عائلته من بعده لم يكن لها معين سوى ساعديه وحلمه القريب البعيد
ورب في السماء
ترك المكان وأسرج بقايا ذاته وتوجه نحو قطار اليأس إستقله جلس بمقعد خلف زجاج الوهم ينظر الطريق
نسي تعبه وحزنه الأليم
غفى قليلاً على ذراع أحلامه
تراءى له في غفوته أطفاله تستقبلانه بفرح وزوجة
تنظر من البعيد
فإسيقظ وكله أمل وفرح لملاقاة أحبائه ها هو يصل الى قريته يفتح باب المنزل يركض
أطفاله 
يستقبلانه بفرح وحب وزوجة كانت تنتظر رجوع زوجها بفارغ الصبر 
فقرر أن يبقى جانب أسرته ويقضي بقية حياته معهم
فكله أمل بالله تعالى ف إليه المصير
قصة غير واقعية وأبطالها غير حقيقين
لكن لكل منا حكاية خلف
تلك الأبواب الموصدة
قلمي وما سطّر 
لحن الخلود
ناريمان
‏الجمعة, ‏20 ‏كانون*الأول, ‏2013
08:30:39 ص  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق