]]>
خواطر :
لا تلزم نفسك بأمر أو فعل لا تقدر عليه ، وكن واقعيا في أمور تخصك حتى يهنأ بالك   (إزدهار) . 

ما لي سواك

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2013-12-18 ، الوقت: 12:57:01
  • تقييم المقالة:

دعـيني أتعمد هائما في ما فيك محراب ألتطهر أنت مبارك بهي
متـورع فـي عينيـك مبهـورُ نـاذرٌ مـؤمنُ مـتوحـدٌ  ورع  تقــي


أُمطـر ألسمـاء بصلـوات وادعية ما قيلت ولم تكن أبدا كــمثلها
لنيـل ألجنـــة ما عرفها ولا أدهـا عـابد ولامتصوف ولا نبــــي

أقحميني في واحة ألخيال أنت أرض ألنجاة من بؤسي ونفسـي
أو أرشديني وكفكفي دموعي كيـف ألسبيل آلهتي لك ألــــــهدي

لا تخـافي ولايسـاورك في أمـر أيمانـي تــراهة وحـديث ألشــك
أو ليـس لكـل متصـوف متيـم العشـق طريقــة للتعبد به يقـــتدي

لست أنثى وتنسى متربعة أنت على عرش ألفكر لمدعيه محـك
ما أقوله فيـك حصان جامح فالت اللجام  أنبهـار شَده لا ينتهـي

أتراك كنحن أم انت ملاك من عنان السماء على غفلة لي جئت
باهرة ألصفات بارك الله بجمال وعقل فيـك لهما بروحي أفتدي

ليتني كما فيك متصوف أجيد نظم حلقات تعبد عليم بنهج  الذكرِ
إن أبصرك ملحد نزع من توه ثوب ألضلالة ثوب التقى يرتدي

لست بالمغازل لرائع جسد هوعندي نحت تمثال رومانٍ مذهلٍ
متكورة نهود دقيقة خصرفارعة... خـدود وشفـاه  للقـبل شهــي

غفلة كنت أحياها ومن صفات الاناث على الدوام كنت متبرمــا
يوم أبصرتك نجيت من ضلالة كنت أتصورها دينا لي ومذهبي

رعاك ألله يا أنثى ولاسبيل لقناعتي هناك أخرى جعل ألله  كمثلها
بلغت ألخريف حين ألمَحُكِ لا تتركين لي ألا عيـــنُ بالدمع نــدي

 

طارق بابان
18 - 12 - 2013

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق