]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

الأم

بواسطة: Hosni Al-khatib  |  بتاريخ: 2013-12-17 ، الوقت: 15:26:00
  • تقييم المقالة:

الأم

إن كلمة (أم) تتكون من حرفين و تعني أغلى موجود، كما أنها أول وأصدق حب في حياة كل إنسان،فلا يوجد في هذه الحياة ما هو أرقى وأعذب وأطهر وأعظم من علاقة الحب التي تجمع بين الأم و أولادها،فهي الوحيدة التي تحبك في كل أحوالك ولا تنتظر في مقابل هذا الحب أي شيء وذلك على عكس كل الآخرين من الذين تتعامل معهم، فهم لا يقدمون لك أي شيء إلاّ وينتظرون المقابل على ذلك وإن كان شيئا تافها،فما أعظم ما تحمله كل أم في قلبها من حب وحنان وعطف لأولادها،وربما لن تعرف حجم الحب الذي يكنه قلب أمك لك، إلاّعندما تتزوج وتنجب الأبناء، فستعرف مقدار الحب الذي يكنه الآباء لأبنائهم، وإذا لم تحس بمقدار هذا الحب الذي أحدثك عنه الآن فتأكد يا عزيزي بأن قلبك هو مجرد صخرة صماء.

فالكثير من الأبناء يخجلون من أمهاتهم ويحسون بالحرج وهم يمشون معها أو يأخذونها إلى مكان ما، وعلى العكس من ذلك تماما تفتخر الأم عندما يأخذها ولدها إلى السوق أو إلى بيت أحد الأقارب ،كما أن الأبناء يعتقدون أن الأم مجرد خادمة تطبخ وتنظف وتوقظ في الصباح ولكن الفرق الوحيد بينها وبين الخادمة هو أن الخادمة تأخذ راتبا والأم تعمل ليلا ونهارا وببــــلاش !!! فعلا ما أروع الأمهات وما أقسى قلوب الأبناء. فكم من  واحد منا يقبل يد أمه؟وكم من واحد منا يقبل رأسها؟ وكم من واحد منا يكلمها باحترام وأدب؟وكم من واحد منا يفكر في مفاجأة أمه بهدية؟؟!! والله لو نظر كل واحد منا إلى أسلوب تعامله مع أمه لوجد نفسه عاقا وجاحدا ومجرما،فعلا كم هو حقير هذا الإنسان، ويشهد التاريخ على أن كل من عق أمه، لم يرَ الخير والسعادة في حياته، كما يشهد التاريخ أن كل من أساء إلى أمه أساء إليه أبنائه بالمثل او زياد،والعكس صحيــــــــــــــح.  

فأرجوا أن لا نكون كمن لم يعرفوا قيمة أمهاتهم إلاّ بعد أن تأتي زوجة الأب أو تنتقل روح أمهم إلى عنان السماء،فهذه الأم وقد ماتت بين يدي ولدها، ولو بيدها أن تبتلعها الارض ولم يرها ولدها في ذلك الموقف ،فكأنها ترفع كفها و تقول: أنت المهم، أنت إبني من سيرعاك ويهتم بك ومن سيستمع لهمومك هذه الليله، ولكــــــــن كما ترون لم ولن ينسيها شيء حتى عند الاحتضار أن تمسح تلك الدمعه على خد حبيبها(إبنها) لتسطر على وجه التاريخ أعظم وأطهر قصه حب حقيقيه. وأخيراً إذا ماتت أمك فقل وداعـــــــــــــــــا يازينة الحياه وداعا،فكل شيء يعوض في هذه الدنيا، ولكن أمك هي الشيء الوحيد الذي إذا ذهب فإنه لن يعود أبدا...

فكم من الجميل أن تكون لديك أم تقبلها كل صباح فتقول لك : الله يرضى عليك ياولدي ...   اللهم أغفر و أرحم أمي   

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق