]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اللى يموت بيرتاح!!

بواسطة: محمد حسن  |  بتاريخ: 2013-12-16 ، الوقت: 17:49:01
  • تقييم المقالة:

(اللى بيموت بيرتاح) بهذه الكلمات الصغيرة لخص لى تجربته القاسية المؤلمة على النفس والجسد خلال فترة إعتقاله!! تعذيب جسدى ونفسى وإهانة لفظية ومعنوية ليال طوال فى برد قارص بدون غطاء أو ملابس وحفلات استقبال وتوصية بالإسم على من له نصيب الأسد من العذاب.
إلى جانب سجن داخل السجن وهو السجن مع الجنائيين من البلطجية وتجار المخدرات وصبيانهم.

فسب وشتم وسفالة وبذائة ليل نهار وتحريض مليشيات الداخلية لهم ليستوصوا بالشباب خيرا ويزيدوا قسطهم عليهم 

إلى جانب العدد الكبير المكتظ بالمكان فتدخين وغبار فاسد من الأدخنة والكلمات البذيئة.

حسبنا الله ونعم الوكيل

فعلا الشهيد المخلص المقبول بيرتاح أيما راحة..

الموت فى سبيل الله راحة.

اللهم اخلف على من اعتقل وعذب وسجن خلفا من عندك ترفع به الدرجات وتثقل به الموازين وتغفر به الذلات والذنوب.

اللهم آمين


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق