]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الرقية بغرض إخراج الجن أو حرقه ليست هي الحل .

بواسطة: جمال العربي  |  بتاريخ: 2013-12-16 ، الوقت: 11:10:05
  • تقييم المقالة:

السلام عليكم .

 

القول بتلبس الجن بالناس قول داحض لا يقبله عقل و لا يسنده نقل و لا يدعمه واقع .

بل القرآن الكريم يدحض هذه الخرافة خرافة دخول الجن جسد الإنسان .لأن هذا  يتنافى مع قول الله تعالى بتكريم الناس .يقول الله تعالى :{وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً} (70) سورة الإسراء.

 

فالله تعالى يخبرنا أنه كرم بني آدم .و تلبس الجن بالناس و سكنى أجسادهم , إهانة و ليست تكريما .

 

الشيخ محمد الغزالي رحمه الله , استنكر القول بتلبس الجن بالناس , و علق تعليقا مؤسسا على العقل و الواقع , فقال ما معناه : لما لا نرى شعوبا متقدمة متحضرة يتلبسها الجن ؟. أم أن الجن متخصص في المسلمين فقط ؟.

 

ثم سادتي العقلاء , ما بنبي على الباطل فهو باطل .و قد ثبت عجز كل الرقاة و كل السحرة عن بكرة أبيهم عن إثبات وجود الجن الشبحي أصلا .و ما كلمة  الجن إلا صفة , من الخفاء و الإستتار و الحذاقة و الهيمنة .فلا يوجد في الأرض كائن عاقل  و مكلف غير بني آدم .و منهم إنس و جن  حسب ما يستحقون من أوصاف تجعلهم جنا .كجن سليمان عليه السلام , أولئك الحرفيون المهرة الحاذقين .الذين كان يقرن بعضهم في الأصفاد مما يعني أنهم بشر لهم أجساد مثلنا يمكن حبسهم و سجنهم .

و بالتالي فدعوى تلبس الجن بالناس قول داحض و سخيف جدا .

لذا فهذه الممارسة البدعية المسماة ( رقية ) بغرض إخراج الجني من جسد الآدمي خرافة و ضحك على الذقون .فهي ليست الحل نهائيا .مطلقا .

 

 

الرقية المقبولة شرعا  إنما هي الدعاء و قراءة القرآن .

دعاء الله فهو الشافي و هو الرحيم اللطيف الودود و هو النافع .

 

و قراءة القرآن فيها طمأنينة و راحة نفسية و سكينة تطرد الوساوس و تشحن المسلم بطاقة و عزيمة جديدة تجعله يتغلب على مشاكله كلها بفضل الله و عونه .

ألا بذكر الله تطمئن القلوب .

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • جمال العربي | 2013-12-16
    شكرا أخي محفوظ  على التعليق .

    كلمة الشيطان لها دلالات كثيرة .قد تطلق على كل إنسان أفعاله شيطانية .و هؤلاء هم شياطين الإنس .

    قد تطلق على النفس البشرية حين تصير نفسا أمارة بالسوء فهي شيطان .

    و إلا , إذا بقينا في فلك الفكر التقليدي فإن هذا يسيئ لله و للأنبياء و للقرآن الكريم .

    ورد أن رسول الله محمدا-ص- قال: ما من أحد منكم إلا و قد وكل به قرين .قيل : حتى أنت يا رسول الله ؟. قال : نعم , و لكن أعانني الله عليه فأسلم .فلا يأمرني إلا بخير .

    )).

    حسب الفكر التقليدي الذي توهم أن قرين رسول الله هو شيطانه .فهذه إساءة بالغة في حق خاتم النبيين صلى الله عليه و سلم .و هي أيضا تكذيب للقرآن الكريم .تدبر قول الله تعالى :{هَلْ أُنَبِّئُكُمْ عَلَى مَن تَنَزَّلُ الشَّيَاطِينُ} (221) سورة الشعراء.{تَنَزَّلُ عَلَى كُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ} (222) سورة الشعراء.

    و لك الآن أن تستنج مبلغ هذه الإساءة في حق رسول الله صلى الله عليه و سلم .

    أتمنى أن تقرأ كتاب ( أبناء آدم من الجن و الشياطين )).
  • المؤرخ المفكر | 2013-12-16
    يا اخي ان الشيطان من الجن

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق