]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وجه آخر

بواسطة: أوس اللقيس  |  بتاريخ: 2013-12-14 ، الوقت: 20:57:14
  • تقييم المقالة:
لن تشفع لك عيناك
ولا شعرك المسترسل مثل الريح.
كل أحرفي التي كتبتها لك
أكلتها النيران
وأكلتني.
انتهى موعدنا قبل أن يبدأ
قبل أن نصنع مقهًى لنا
أو طاولة باردة،
ومعطفين فضفاضين.
وقبل أن نشرب نخب الغد.
سأخبئ شموعي إلى عام آخر
إلى عام مختلف
وسترجع الطيور إلى بيوتها،
إلى وطنها
أو ستبقى حبيسة الاقفاص.
وكل ما قيل في الأمس
اليوم
الغد،
كلام.
وداعاً،
وداعاً اليوم
بعد أن افترقت أقدارنا منذ مئة عام،
لا دموع في وداعنا،
لا وعود كاذبة للغد.
ولا قبلة صداقة على الخد،
ولا نظرة عتاب.
ولا سبب.
وحين نلتقي بعد مئة عام،
سيكون وجهي وجهاً آخر.
 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق