]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لاعمل للهواية

بواسطة: Aml Hya Aml Elhya  |  بتاريخ: 2013-12-06 ، الوقت: 10:24:50
  • تقييم المقالة:
لاعمل للهواية ,....................... هناك مقولة مأثورة تقول اعمل ماتحب لكى تحب ماتعمل .........فعندما تحب ماتعم فإنك لن تعمل .أى أنك لن تشعر بجهد العمل   وكثير من البشر يرى أن تستثمر الهواية فى عمل فيستغل هوايته لتصبح عمله   ولكنى لاأرى ذالك صائبا فالهواية ..مهما كانت.....كتابة ...رسم....موسيقى...غناء.........إلخ ...حتى لو فك وتركيب وتصليح المهم دافعها رغبة قادمة عن حالة شعورية ....قد تكون مع الغضب.....مع الفرح......مع الحزن..إلخ   أما العمل ...فهو عمل يتطلب أداءه دوام مستمر ...ويرتبط بآخر يستقبل العمل بل يحتاج إليه ...فلا يتوقف على حالة العامل الشعورية فلا ننتظر من طبيب أن يعمل عندما يكون سعيد مثلا أو ضابط أن يحفظ الأمن عندما يكون خائف   أو مهندس أن يباشر عمله عندما يكون حزين......وهكذا وبالمقابل  لايمكن أن نجبر أحد على استحضار حالة شعورية لإظهار هواية ما فهنا أصبح الأمر أثقل من العمل.وليس هواية فكيف مثلا نطلب من رسام..أن يرسم تعبير عن فرحة الشعوب ....وهو حزين   كما أنه لايمكن إجبار كاتب طلق أن يعبر عن غير شعوره وفكره فإذا حدث أصبح مسخ لاعامل ولا هاوى   ما أراه تبقى الهواية لترويح النفس والتعبير عن الأفكار ومخزون الأحاسيس ويبقى العمل بناء الحياة وتحقيق سبب الرزق   هذا رأىّ والله ورسوله أعلم
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق