]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اميرتي

بواسطة: Dii Thë ColD-ônë  |  بتاريخ: 2013-12-05 ، الوقت: 21:00:29
  • تقييم المقالة:
اميرتي اشتاق إليك بين حين تغيبين... اشتاق إليك بين الحين والحين هل تعلمين ...لا لا أظنك تعلمين ...من تكونين أو مذا تعنين جنونك...مرحك....ضحكاتك و حين تزعجين أنت الحنين واليك الحنين ...جمعتنا سنة و ستفرقنا السنين عندما يلوح في خاطري انك الصباح التالي لن تأتين يجف دمعي و ابدآ بالأنين تألمت ..وتألمت ... و تألمت مدركا انك لن تدومين ...لن تبقين لكنني..لكنني قررت أن استمتع أن احف ضان أسجل كيف تضحكين وتمرحين و كل حين تحزنين و تيأسين  أنت .... من أنت ... صديق ... حبيب ... قريب .. أم إلى أي فات تنتمين لأفكاري تقرئين .. في ذهني تتجولين ... خلف أبواب روحي الموصدة تلعبين هل أنا من تركت الأبواب مفتوحة؟ أم أنت للأبواب تخترقين حجزتك....سجنتك...أغلقت كل منفذ لكي لا تهربين أنت ألان في ذاكرتي تعيشين .. لن اقلق حين تذهبين ألان الذكريات لا تموت كالآخرين أنت... نعم أنت .. أنت اعز من الصديق ..أنت أحب من الحبيب ... أنت اقرب من القريب

                                                    أنت..... نعم أنت..... أنت أميرتي وأميرتي ستبقين 
 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق