]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اسعفيني ..

بواسطة: طيف امرأه  |  بتاريخ: 2013-12-02 ، الوقت: 14:10:30
  • تقييم المقالة:

 

اسعفيني ,, يا جدائل الإقحوان البريّ

 

 

 

انطلقي يا أبواق  الزهور عبر الآفاق

حلقي .. وابتعدي

احمليني رحيقا , بتلة  رشيقة

تتراقص  كطفلةٍ تداعب فقاعات الهواء

وإلمام ملهمة تلامسها بخفة فراشة ,  

تحلم بأمانٍ مخضبة الأطياف المُسْهَبة

 تُتْقِنُ بحذاقةٍ رسمَها..

و بنقرةٍ  مُتأنيةٍ  

على مفاتيح سرية

لا يعقلها إلا من أوتيَّ الفطرة .

ها  أنا طيفٌ مُتأنق  بفقاعة.

ها هي ذي يدي ..

 قيديني بجدائلِ  اقحوانٍ برّيٍّ

    لأُ نحّيّ جُنادِل  الفتور

وأحني قُضبان الوَهَن

 ربما حين  إذْ

 أُسيطر على تطلعٍ مُشوق

لغدٍ قادم  طَلِق.

اسعفيني يا مُهجة الخيال

 بإرتداءِ ثوبِ  الإنتقال...

عبر  رُدهات التكوين السابق والَّلاحق

وهدئي روعي,,

كي  تَحِلَّ عليَّ رفاهَةَ السكنات

وأبْطِلَ التشكُك درجات

فيما شيدته أ ثناء  عمرٍ فات.

أعيدي  قناعتي  في أنَّهُ  

لا فائدة من تعجل  أمرا هو بالتأكيد..  آت

فما قدمنا  من فلاح  سيُثمر يانعا.. حتماً

وما زرعوه من فساد سيجني عللا... وآفات  .

غافليني ...

واصرفي  نظري عن بعض  النواحي

فقد أرهقني كُّلَّ ما يحومُ  حولي

اقطَعي وعداً ..ولا تخُلِفيه

وليَكُن على فترات .

ترفقي .. ها هنا

 ارشُقيني بذوراً .. أو ازرعيني بُصيلات

على تِلكَ السّهوب الشاسعة

عبرَ دوائرَ الغيبيات ؛

فالفضاء رحبٌ  حَيزُهُ خَصبٌ

مُثيرٌ للإعجاب

مُستعِدٌ لينسخنا ملايين..ومليارات

يُلقي  الضوءَ على حياةٍ  قد غشّاها الضّلال

فيتقلقلَ  الوجومُ  المُرهق, وينعَقِد لسانه

مُحدِّقا في قَسمات  الإصّرارِ والثبات

بذهول  وإعياء.

 أبداً لن تبتلعني دوامةُ  الكآبة و الفَقدِ ثانية

لن يؤجِل  الغياب موعِدَه    , حين العزيمة

وسيكون للحضور   شوق  اللقاء

نتذوق  بعده طعمَ  البداية , ثم يضمنا  غّدَق  البقاء .

طيف امرأه

23/11/2013يوم السبت

 الجُنَادِل: الشديد من كل شيء.

 

 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق