]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قررت الرجوع

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-11-28 ، الوقت: 00:20:06
  • تقييم المقالة:

تجهل العيون حين تراك باكية ما يلج في قلبك من الم مرير

لون وجهك الذي زاد احمرارا جعل دمك الصادق الامين يعطي الى عيني نذيرا

لافهم  ان حبك النبيل  نحوي لن تمحيه خيانة حاقد شريرا

اعلم انك على بينة بنوايا خبيثة قام  بعا اخاك ليجعل تقاربنا و حبنا هباءا منثورا

تخافين ان لم تطاوعيه تنالين و ابنائك حبورا

لا تقدرين ان لم تجاريه في حقده تحمل مواصلة الحياة يوما واحدا بلا  ضياء و نورا 

قبلت بالقرار الذي فرض عليك  لاحميك و احمي ابنائي من نار السعير

هاجرت و تركت كل ما املك  لك و لابنائي لكن مع مرور الايام اتضح لي ان عدوي لم يترك لي اي حيلة

يسعي  لالحاق الاذى بك و بابنائي ليملك رزق  اعطيتك اياه  تعبت عليه سنين طويلة

لن يلقى بعدها اولادي ذخيرة لسلاح يصدون بها مظالم دنيا غدورا

قررت ان اعيد النظر في اختياراتي و ارجع الى اولادي و لو كلفني زيارة القبور

الموت اهون لي من ان ارى اولادي تنالهم الشرورا


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق