]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( هوى الهذيانِ )

بواسطة: صادق جعفر  |  بتاريخ: 2013-11-23 ، الوقت: 00:25:11
  • تقييم المقالة:

 ( هوى الهذيانِ)

 

نّبضتْ قلوبٌ فاهْتزتْ لها الأبْدانُ

 يمامةٌ أحاطتْ بها جارحاتٌ وغرْبانُ

 

يا لضعْفِ أبْداناً سقى بها الشّرْيانُ

 قلوباً غدتْ حطامُ قارباً هوى غرقانُ

 

كذا هو العشْقُ إنْ حطّ من السّما

بوادٍ قفْرٍ وأشجارٍ مابها اغصانُ

 

فما غيْرالدّمْوع بقى لعاشقٍ نعى

قلْبهُ ومشى يحمْلُ بكفْهِ  الأكْفانُ

 

يغّسْلُ أطْرافاً صفْراءٌ وقدْ يّبُستْ

بماءٍ وكافوْرٍ تذْرفْ بهِ الأجْفان

 

وعنْ ما بتلْك القبوْرُ صار يسْأل

هلْ حوّتْ قلوْباً صابها هوى الهذيانُ

 

وصوْتٌ بأناتٍ منْ تحْتِ التّرْابِ أتى

 وصّدىً بالقبوْر كأنّ صاحبه ضمئانُ

 

ونحيْبُ لمدفوْنٍ يحدْثُ مّنْ سألْ

 لاتسّلْ عنْ حبٍّ صُمّتْ لهُ الاذانُ

 

فكلّ القلوْب الّتي تداسُ بالأقْدامِ

الحُبُّ كان مسْكِها وحاملها سكْرانُ

 

فاخْترْ منْ بيْن تلْك القبوْر هاهنا قبْراً

بعلاْمةٍ وبكلَّ عيْدٍ قفْ واقْرأ لهُ القرْآنُ 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق