]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لا سبيل الى الطلاقِ

بواسطة: بريق الماس  |  بتاريخ: 2013-11-22 ، الوقت: 11:57:35
  • تقييم المقالة:

يا لَيلة أَسفرت باقي وَطالَ إِلى وجهه اِشتياقي
كَم ذقت أَيام غاب عني من غصة مرة المذاق
وَقمت لَيلى التمام أَبكي عليه حَتّى غشت أَماقي
فَإِذ شهدت الجَمال منه وأشرقت بهجة التَلاقي
ذهلت فيما شهدت عني وَعن طلا كأسه الدهاق
فَيا له من أَسير حب من لوعة الحب ما يلاقي
قَد طلقت نفسه هواها فَلا سَبيل إِلى الوفاق
واِستنكحت بالرضا هواه فَلا سبيل إِلى الطَلاق
وأنشدت مهجتي لِقَلبي يا قَلب هُنيت بالعناق
عناق سر لروح بر أَمانه من جوى الفراق
فَعاشَ في الحب عيش ميت وَماتَ في الحب موت باقي
ما بلغت نفسه هَواها من بغية صعبة المراقي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق