]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صَديقَتي

بواسطة: AsoOm VąmpîŘę GîŘl  |  بتاريخ: 2013-11-22 ، الوقت: 08:28:22
  • تقييم المقالة:

صديقَتي ...
وَهَلِ الشوقُ يَنْتَهي ؟!
قَدْ تَنتَهي الحَياةُ ولا ينتَهي الاشتياق ......
اجتَمعْتُ على مَحبّتِكِ وأنتِ في قلبي سَكنْتي ...
فؤادي وَ عُروقي خاضِعَةٌ في بَحرِ أعماقِكِ ................
قّدْ تُمحى الذاكِرَةُ في يومٍ كان ، ولكن هَل يستَطيعُ الإنسان أن يستَغني عن قطعَةٍ مِن جَسَدِه في أيّ مكانٍ كان ؟ ...
أنتِ ابتِسامَةٌ في بَحرٍ مِنَ السعادة ، وَهلْ تنتَهي السعادة ؟ ...
أنتِ صوتٌ يَتغلغَلُ شذاهُ في مسمَعي ، وهل استَطيعُ الاستِغناءَ عن صوتِك ؟! ......
أحلامي واَمالي انطوَت عليكِ ، وكلّ شيءٍ كَبُرَ عندما راَكي ...
دفءُ الروحِ استَقرّ في جسدي سعادَةٌ لا توصَفُ يا صديقَتي ...
                           " أُحبّكِ "


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق