]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الجنة

بواسطة: أوس اللقيس  |  بتاريخ: 2013-11-21 ، الوقت: 21:43:11
  • تقييم المقالة:
تعالي نضرب راحتينا ببعضهم،فرحين كالأطفال
احملي تبغاً وقليلاً من الخبز وأمسكي بيدي 
فلنهرب من هنا 
لا أعرف إلى أين,لكن الله خلق جنةً هنا على الأرض 
أمي أخبرتني بذلك
لا تكذب قديستي 
لا تخشي شيئاً،لدينا الكثير من التبغ والوقت الطفولة في دواخلنا
سنفتش أرض الوطن زاوية زاوية،وجيوبنا الفارغة 
والكتب كافة
أمي أخبرتني عن الجنة
هي لا تكذب
قديستي صادقةٌ
الجنة هنا،لم الإنتظار؟
البسي ثياباً داكنةً
لا أريد أن يشي الليل بنا لحارسٍ أو شرطيٍ أو متسول
سننظر إلى عيون الأطفال كافة
السوداء والزرقاء
سنضرب الأرض بأرجلنا وسنبحث
كل شبرٍ من العالم تحت قيد التفتيش
لن يفلت منا نهرٌ أو حجر
ولن نموت قبل أن نصل,أمي أخبرتني بذلك أيضاً
دعي عنك "واقعيتك"، ألم تملي منها بعد؟
لا بد لوجود جنة ما
أمي أخبرتني بذلك
"الجنة بعينيك"؟ لا
لكنني بحاجة لرفيقة تمشي معي
فقد مللت حواري في المقهى مع الكرسي المجاور لطاولتي
 
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق