]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

محنة ............

بواسطة: احمد المليجى  |  بتاريخ: 2013-11-20 ، الوقت: 19:39:17
  • تقييم المقالة:

بلا يأس تكلمى 

ودعى الكآبة لا تندمى 

لا تطأطئى الرأس لا تحزنى 


لست أول مهزوم وليس أول غانم 


لا تعتذرى لا تتبرمى 


وانفضى ذر العزاء و تقدمى 


حبك  أول مغانمى 


ورضاك كل مطالبى 


وإليك مسعاىَّ و ترنُّمى


هواك  أضحى بطولتى 


و أنت كل مفاخرى 


هيا ولا ترجعى 


الهزيمة لا تكسر  أحدا


و الاستكانة لا تنصر  فردا 


و الوعيد لا يستمر 


أقررت بهزيمتك يوما 


فهذا لا يُذكر 


أن كنت محزونة


أو كنت مغبونة 


أو كنت مخدوعة


فثم ينتظرك 


نصر أكبر 


وكل هذا ينتهى 


فليقبل فؤادك الى الكريهة  لا يدبر


بيقين أعلى و عقل أبصر 


و صبر أوفر 


فسوف يعود  نصرُك  


وهناك نجمك يظهر ...........

..........................................
.
........


من ديوانى : رحيق 

أحمد المليجى 

اهدى هذا القصيد الى مصر و اواسيها بما حدث لها من قلاقل 
لا يراد بها الا احراق قلبها واقول : لا صبحكم الله يا من تشمتون بمصر 
لا صبحكم الله بخير ابدا .....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق