]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مائدة المفسرين فى آيات القصاص

بواسطة: محمد حسن  |  بتاريخ: 2013-11-20 ، الوقت: 18:54:52
  • تقييم المقالة:

مائدة المفسرين فى آيات القصاص: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالأُنثَى بِالأُنثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاء إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ فَمَنِ اعْتَدَى بَعْدَ ذَلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ {البقرة178 القرطبى فى الجامع لأحكام القرآن: فى الآية فوائد جمة: (1)روى البخارى عن ابن عباس أن القصاص كان فى بنى إسرائيل ولم تكن فيهم الدية . (2)كتب عليكم القصاص اى فرض وأثبت. (3)فرض على القاتل الإنقياد والإستسلام لله فى أمره بتمكين ولى المقتول منه إذا أراد ذلك وكتب على الولى عدم التعدى والوقوف على القاتل. (4)ولاخلاف فى أن القصاص لايقيمه إلا أولوا الأمر لأن الله خاطب المؤمنين جميعا بالقصاص والقصاص لا يتهيأله المؤمنون جميعا إنما من يقوم عنهم. فإذا وقع الرضا بدون القصاص بدية او عفو فذلك مباح. (5)الآيه تحدثت عن حكم النوع فهى مجملة وفيها بيان وتفصيل فى (وكتبنا على بنى إسرائيل أن النفس بالنفس) وسنة النبى صلى الله عليه وسلم (6)قال الكوفيون والثورى يقتل الحر بالعبد والمسلم بالذمى: _قوله سبحانه وتعالى بالتعميم فى (كتب عليكم القصاص فى القتلى)(وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس) _الذمى والمسلم متساويان فى حرمة الدم الثابتة على التأبيد والذمى محقون الدم على التأبيد لأنه من دار الإسلام. _المسلم تقطع يده بسرقة مال الذمى فكيف يحرم ماله ويقطع فيه ولا يقتص لدمه ونفسه التى هى الاولى. _واتفق أبو حنيفة وأصحابه والثورى وابن أبى ليلى على أن الحر يقتل بالعبد وكذلك العبد يقتل به وهو قول دواد عن على على وابن مسعود وبه قال سعيد وابن قتادة وابراهيم النخعى والجمهور من العلماءعلى خلاف ذلك. (7)والجمهور على ألا يقتل مسلم بكافر لقوله صلى الله عليه وسلم فى البخارىعن على بن أبى طالب (لايقتل مسلم بكافر) (8)واجمع العلماء على قتل الرجل بالمرأة وقتل المرأة بالرجل. (9)عن الحسن عن سمرة قال رسول الله(من قتل عبده قتلناه ومن جدعه جدعناه ومن أخصاه أخصيناه)أخذ به البخارى عن على المدينى وهو صحيح (10)لاخلاف على مذهب مالك فى قتل الوالد بولده إذا قتله عمدا أما إذا قتله خطأ ففيها مذهبان أحدهما يقتل والآخر تغلظ الدية. (11)المساواة والعدل فى القصاص فى الآيه لعدم التعدى كما كان يحدث عند العرب يقتلون المائة بالرجل افتخارا وإظهارا للقوة وهذا خلاف ماقاله احمد بعدم جواز قتل الجماعة بالواحد وخالفه الكثير من العلماء لقتل عمر الجماعة بالواحد فى صنعاء وقال لو تمالأعليه اهل صنعاء لقتلتهم به جميعا وقتل على بن ابى طالب للحرورية فى قتل عبد الله بن الخباب بعد ان ذبحوه وأجمعوا على قتله جميعا فقتلهم على به. الطاهر بن عاشور فى التحرير والتنوير: (1)الخطاب للمؤمنين فى مجتمعهم الإسلامى فهى من أول الآيات التى نزلت فى المدينة كلبنة أساسية من بناء المجتمع الإسلامىوابتدئ بأحكام القصاص ؛ لأن أعظم شيء من اختلال الأحوال اختلال حفظ نفوس الأمة , وقد أفرط العرب في إضاعة هذا الأصل. (2( (كتب عليكم ) أنه حق لازم للأمة لا محيد عن الأخذ به وأصل الكتابة نقش الحروف في حجر أو رق أو ثوب ، ولما كان ذلك النقش يراد به التوثق لما نقش به ودوام تذكره أطلق " كتب " على المعنى : حق وثبت ؛ أي : حق لأهل القتيل . (3) وخصت الأنثى بالذكر مع أنها مشمولة لعموم الحر بالحر والعبد لئلا يتوهم أن صيغة التذكير في قوله : " الحر " وقوله : " العبد " مراد بها خصوص الذكور .  (4)كتب عليكم القصاص فى القتلى: _تحتمل الجزاء على القتل بقتل القاتل. _وتحتمل التعادل والتماثل والمساواة فى الجزاء _وتحتمل ألا يقتل غير القاتل ممن لم يشترك فى قتله. (5)والتعميم فى (القتلى)لإسقاط ما كانت عليه الجاهلية من إهمال دم الوضيع إذا قتله الشريف وإهمال حق الضعيف إذا قتله القوي الذي يخشى قومه ، ومن تحكمهم بطلب قتل غير القاتل إذا قتل أحد رجلا شريفا يطلبون قتل رجل شريف مثله ، بحيث لا يقتلون القاتل إلا إذا كان بواء للمقتول ؛ أي : كفأ له في الشرف والمجد ، ويعتبرون قيمة الدماء متفاوتة بحسب تفاوت السؤدد والشرف (مقطع من بحثى فى القصاص حياة الوطن والثورة_د/محمد حسن على)


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق