]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التعليم في الجزائر ....... الى اين ؟

بواسطة: Salim Nada  |  بتاريخ: 2013-11-20 ، الوقت: 18:33:23
  • تقييم المقالة:

     دوامة يعيشها الطالب الجزائري كل يوم ،بين صعوبة المنهاج، قساوة الظروف ،و نقص كفاءة الاساتذة، ان لم نقل انعدامها فبالرغم من ان الدولة الجزائرية تعمل و بمجهودات جبارة على الرفع من مستوى التعليم ،الا اننا نلاحظ تقهقر مستمر في نسب الكفاءات التي تصل الى الطالب ،مقارنة بتلك المسطرة .و يمكن لنا ان نشخص الااسباب و نُلم بها في اطار انخفاض معدل القبول للتوجه الى سلك التعليم ،اضافة الى عدم خضوعهم للمراقبة المستمرة و انعدام دورات  تدريبية تجعلهم قادرين على ايصال المعلومات الى الطالب  بشكل سهل و مبسط، كما ان اغلبهم ان لم نقل كلهم ،غير مدرك لحجم المسؤولية التي على عاتقه ،فان كان الاطباء،المهندسون و العلماء و غيرهم من رواد الامة هم حاضر الوطن ،الاساتذة و المدرسون هم الجسر الذي يمشي عليه الوطن باستمرار اذا اختل جزء منه سقط الوطن حتما في الماء و من الصعب عليه اذن ان يعود الى سابق عهده، فاساتذة الجزائر اليوم يعانون تردي حاد و مزمن  في كل من كفاءة التدريس ، المعلومات ،و خبرة التعامل مع الطلبة.

وما علينا نحن الا ان نتمنى من كل استاذ ان يكون ذا هدف في الحياة ذا طموح يغير على وطنه و يسعى لان يكون في مستوى المسؤولية الموكلة اليه ان يبحث دائما ان يتميز .


من خواطري


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق