]]>
خواطر :
يا فؤادُ، أسمع في نقرات على أبوابك تتزايد... أهي لحب أول عائدُ ، أم أنت في هوى جديد منتظرُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اللوحة

بواسطة: الكاتبة إبتسام  |  بتاريخ: 2013-11-20 ، الوقت: 13:39:20
  • تقييم المقالة:

ياهل ترى أءنت حرة أم مسجونة لا ترين إلا الظلام                                    أم أنت تسعدين أطفالا وجدوا فيك همس السلام

أم أنت تبحثين  و تبحثين فلا تجدين إلا غيوما                                        قد غطت زرقة السماء وشعاعا مزق ثوب الظلام

حينها تخللك شعور الأم و دخلت على زغاريد                                             إعتدتيها لكن لم طعمها أحلى أكثر أهو السلام

سلام,,,,, سلام,,,,,,,,,, سلام,,,,,,سلام                                                  يا هل ترى أكتملت اللوحة ؟ أرفرف العلم

أقالوا فلسطيني حرة أم أن اللوحة                                                         مازالت ملطخة بالدماء مكتوب عليها قنينة سم

إحتساها شعبي جرعة جرعة جرعة                                                 ثم حملوا روح الأمل في كتاب إسمه القرآن الكريم

و هموا بكل صمود جمود للمجد                                                        ياليت الكل يراه فأنا أراه في قلب كل بريئ مهموم

كيف ؟ كيف رأيت هذا أمن السماء                                                        ضحكت حمامة السلام و قالت انتم في قلبي

استمع لكم في كل نبض و احس بكم في قطرات دمي و اتخيلكم في احلامي و ادعوا لكم في صلاتي انتم ,,انتم همس القدس. حمام 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق