]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رحم الله المغفور له الرئيس شكري القوتلي

بواسطة: معن الصليبي  |  بتاريخ: 2013-11-16 ، الوقت: 15:12:44
  • تقييم المقالة:
رحم الله المغفور له الرئيس شكري القوتلي في مقولته الشهيرة الى نظيره المصري الرئيس عبد الناصر وبعد التنازل له عن مقاليد السلطة في سوريا مخاطبا له :
السيد الرئيس كان الله في عونك : السوريون الثلثين منهم زعماء والثلث الباقي يعتقدون انهم انبياء 
الرئيس القوتلي الديموقراظي السوري الاول طيب الله ثراه . آثر التنازل عن سدة الرئاسة نزولا عند رغبة السوررين وبعد استفتاء شعبي رجح فيه كفة المؤيدين للوحدة السورية المصرية في العام 1958
الرئيس القوتلي المشهود له بالصدقية والشفافية كان صادقا فيما ذهب اليه بخضوعه لارادة الشعب وبتنحيه عن الرئاسة السورية وصادقا في مقولته التاريخية التي تتناقلها الاجيال السورية جيل بعد جيل وهي مقتنعة بفحواها عما يزيد الفرقة بين صفوقهم وهذا ما يعزز الاعتقاد الراسخ بأن الشعب السوري متمسك بوحدته ومعجب بديموقراطية رئيسه وهو يعشق الديموقراطية تواق اليها ويسترخص الموت من أجلها 
ذلك و بالرغم مما ينتاب السوريون من مظاهر التنازع والتنوع السياسي والاجتماعي والديني فالسوريون الذين تتنازعهم والى اليوم الزعامات والوجاهات والمقامات والاعتقادات الفوقية ....
وتفرق فيما بينهم الولاءات والانتماءات السياسية والدينية والعشائرية والعائلية وتسيطر عليهم النزعات الفردية والفئوية والى ماهناك من انقسامات اجتماعية
لكن السوريين وبذكائهم الحاد والمتفرد سينتصرون على عدوهم الوهمي الذي يفرق فيم بينهم 
وسيخرجون منتصرين بوحدتهم وتماسكهم وان غدا لناظره قريب وقريب جدا بعون الله تعالى
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق