]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مشوار الحياة

بواسطة: نجوى السالمي  |  بتاريخ: 2013-11-14 ، الوقت: 23:40:49
  • تقييم المقالة:

الحياة مدرسة كبيرة بل نقول عظيمة يعيشها الانسان بكل تقلباتها ،بكل احداثها فمقيمة الحياة التي نعيشها إذا لم نستمد منها تجارب الاخرين و ماقيمتها إذ لم نستمد من حجم التجارب المستقاة فيها ونحتدي بها.فليس المهم أن نعيش حياتنا بلحظاتها الهانئة والمشبعة بالفرح والسرور بل حياة كلها أمل لنكون أحياء فيها ولكن المهم أن يكون لحياتنا طعما ومعنى ويكون لوجودنا قيمة وأثرحقيقي يلمسه الناس ويستفيدون منه.تلك هي الحياة حببنا أم كرهنا لن تتغيرفالايام علمتنا أنهم كثيرون الذين عاشوا حياتهم بالطول والعرض وملأوا حياتهم الدنيا بالصخب و الضجيج ولكن في الواقع هؤلائي هم أقل نفعا و قدرة علي تحريكهم الحياة لصالح الجماعة.فماأروع أن نعيش حياتنا لحظة بلحظة وندع مستقبلنا مرهونا بزمانه الذي ربما لو عرفناه لاأفقدنا لذة الحياة .إنه من  المهم أن نزرع مليئة بالبهجة والسرور وإذا كان من آمالنا تغييرواقعنا فإنه من الأرجح أن نتجنب كل نظرة تشاؤمية للمستقبل ولنعلم أنه ليس الفشل في السقوط بل بالعكس البقاء حيث السقوط هوالفشل عينه ولكن يبقي الأهم هوالنهوض أثناء السقوط وهكذا يمضي الإنسان في طريق عفوا مشوارحياته وهكذا يكون مشوارالحياة.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق