]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من هو السارق؟

بواسطة: باسم قشوع  |  بتاريخ: 2013-11-13 ، الوقت: 21:50:53
  • تقييم المقالة:

من هو السارق؟

ربما يتبادر للذهن مباشرة وعند سماعنا لكلمة سارق بأن السارق مجرد شخص عادي من المجتمع ، جاهل غبي ومتخلف ، ربما يكون فقيراً لا يعمل مضطر للسرقة ، يعتمد في حياته اليومية على ما قد يتيسر من غنائم مادية  قام ويقوم بسرقتها - كالمال والبضائع والممتلكات الشخصية للآخرين - وأن السرقة  أصبحت جزءً من سلوكه اليومي وصفة ملازمة له دون التمعن والعودة لأسباب ودوافع السرقة. ولكن هل هذا هوالسارق الحقيقي؟ و هل هذه بعض من مواصفات حياته الإجتماعية والإقتصادية وحالته العامة ليطلق عليه السارق / الحرامي بكل بساطة؟ للإجابة على السؤال هناك  أسئلة أخرى تطرح نفسها ومنها: هل تفتصر السرقة على هؤلاء الغلابا والفقراء لننعتهم بالسارقين / الحرمية؟وهل السارق هو فقط من يسرق الهودج ويترك الجمل ؟ ماذا عن من يسرق الجمل نفسه - كل شيء؟

السرقات أشكال وألوان وقعت وستقع في كل زمان ومكان،ومحترفوها هم أناس ربما يكونوا فقراء،غلابا  بلا هوية ولا عنوان ، ولكن الأشد خطراً من هؤلاء هم من سرقوا الجمل بما حمل - كما يقال - ولم يبقوا شيء للآخرين وحرموا أصحاب هذا الجمل من العيش الكريم بعد أن صبوا كل جهودهم طيلة حياتهم لتحقيق أحلامهم وطموحاتهم الحياتية والمعيشية على الأقل في تربية وإحتضان جملهم ، حتى جاء هؤلاء وأدعوا أن الجمل لم يسرق بل تم الإحتفاظ به خوفاً عليه من  السرقة - من قبل السارقين / الحرامية الصغار - و أنهم حماة الشعب والوطن وأن القانون لم ولن يرحم أحداً ؟

لا يا سادة لن تهربوا من العدالة ! السارق هو سارق وحرامي، من يسرق مالك حرامي،ومن يسرق ممتلكاتك حرامي ،ومن يسرق أرضك وثمارك حرامي ،ومن يسرق جهودك وتعبك حرامي ، ومن يحرمك الكرامة والحياة الكريمة حرامي ومن يسرق  أفكارك وأبحاثك ومؤلفاتك حرامي أيضاً ،كل هؤلاء هم السارقون الحقيقيون الأشد خطراً علينا وعلى مجتمعاتنا،ومن هنا دعونا نبحث عن سارق الجمل لا عن هودجه!


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق