]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

زنزانه الاحرار

بواسطة: Ahmed Aboelmagd  |  بتاريخ: 2013-11-13 ، الوقت: 20:19:39
  • تقييم المقالة:

زنزانه الاحرار

4 حيطان وسقف وارضيه وباب مقفول
تلقى كمان انهار وشموس بتلقى بضى
جواها شوفت شباب حبوا البلد بجنون
والضحكه مرسومه والحلم عايش حى
يابلدنا ساجنه رجال مااتخلوا عنك يوم
يابلد زنازينها ما شوفت زيها زى
مين الى قال الحر يرضى يبات مسجون
يالى ظلمتونا بكره دوركم جى

زنزانه جدرانها تحكى التاريخ بسطوره
تحكيلى عن تونسى ونجم وابنودى
فيها الاديب يقعد فتعلمه فنونه
فيها لقيت شعرى وبيتلقى بصوتى
فيها كمان حاجه بتخلى الرجواله تكتمل
صابر وقادر يحتمل
يضحك فى وش الضلمه وضربه
السجان

تلقى كمان احرار من كل عمر هناك
من كل مهنه تشوف عامل طبيب سباك
وكل دول مساجين باأمر من ........
وكل تهمتهم عمرى ما هابقى
جبان

يا مصر بنحبك بس انتى كارهانا
يابلدنا ليه ملكك بيحب ظالمنا
ظابط مالوش لازمه ناجحلى بااعانه
يرمينى بااوامره على اى زنزانه
يا تعرفيه حجمه يا تعلى مجامعيهم
واحد ناجحلى بواسطه يشتمنى باامى ليه ؟
من امتى كان ......... نندهله قال بالبيه !!
يا مصر بنحبك من غير ما نعرف ليه

عمرى 18 والعسكرى 50
قارنى بقى بينا فى نزله الميادين
مين الى بفديكى بدمه ليوم الدين
ومين الى يادى الامر بالقتل والتنكيل
يا مصر حبيتك من حبى للزنازين

يا شعب مصر خلاص شبابكوا دايق ظلم
بلدنا مش هتقوم الا بصرختكم
ركز بقى واختار وكفايه جهل ودم
لو ظلم مش طالك بكره يزور بيتكم
مافيش فى يوم زنزانه هتلم ملاينكم
فاانزل وقول لا دا الجبن بيهينكم

كفايه بقى عسكر
ف شبابه بيقتل ويعري ف حريمه
ورصاصه ذي المطر وولادنا عارفينه
بس الي يعشق وطن شربنا من نيله
لا يخاف يوم ما القدر ولا يخشي تدميره
وبلادنا ولاده وايمانا جوايا والظلم مهما يشيط
نمسكله هوايا يكفي اني هبقي شهيد والجنه مثوايا


https://www.facebook.com/aboelmag/posts/631332370242944


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق