]]>
خواطر :
لا يمكنُ لأحد من الناس في أي زمان ومكان , أن ينالَ الاحترامَ الحقيقي والدائم عن طريق فعل ما هو خاطئ أو عن طريق الظلم والطغيان .   (عبد الحميد رميته) . 

تسجيل الدخول عن طريق الفيسبوك

تسجيل الدخول عن طريق تويتر

تابعنا على تويتر

المتواجدون الآن
20 عدد الزوار حاليا

استوصوا بالنساء خيرا

بواسطة: yousra abo hussien  |  بتاريخ: 2013-11-13 ، الوقت: 00:22:57
  • تقييم المقالة:

.. عن شعور المرأة عندما تحب رجل بشدة وتخلص وتتفانى فى حبها له , فكم أنت محظوظ أيها الرجل عندما تقابل فى دربك مثل هذا النوع النادر من النساء اللواتى يمتلكن القلب الصادق , الذى يغنيك عن كل شئ ويعطيك كل شئ .

فمهما كانت المرأة تتظاهر بالقوة و الشجاعة , إلا إنها في حقيقة الأمر أضعف ما يكون , و لكن معنى الضعف لدى المرأة لا يعنى ضعف الإرادة أو الشخصية , ولكن شعورها بالضعف يكمن فى إحتياجها لحماية وإحتواء الرجل لها.

فأقصى متطلبات المرأة , أن تجعل لها قلبك مأوى لتسكن و تستكين فيه , وأن تكون لها خير العون والسند , فكم أتعجب من الرجال الذين لم يصدقوا عهودهم , فالعهود ليست مشترطة بورقة و قلم , ولكن كل لحظة تمضى بينهما بمثابة عهد وميثاق غليظ .

فكن لإمرأتك مثلما كانت لك منذ أراد الله أن تلتقيا , حينذاك وهبتك قلبها وحبها , فلا تكون يوما سببا فى تحطيم هذا القلب الذى أعطاك كل ما يملك من حب وحنان ودفء وإهتمام وتضحيات.

فالحب الصادق لا يصادفه المرء على مدار حياته إلا قليلا , وفى بعض الأحيان يمضى الإنسان عمره من غير أن يحظى به , فالحب اعظم المشاعر الإنسانية , فلا تنتهك حرمة هذه القدسية , وتذكروا أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أوصاكم بالنساء خيرا  ,  و كما قال رفقا بالقوارير.....


... المقالة التالية »
  • عاشقة الوطن j | 2013-11-13
    مقالة تحوي قيمة إنسانية ؛ تقدير المرأة واحترامها وإذا أحبت  فعلت المستحيل لكن هيهات أن يقدر الرجال ذلك .
    أعجبني ما قرأت ،أسلوب ،سهل كلمات تصل القلب دون حشو  وإطالة ،
    بانتظار المزيد .
    بارك الله فيك ونعم الآخرين بكلماتك.
    مع خالص مودتي واحترامي.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق