]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر " العطاء 20 / ... 2011

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2011-11-03 ، الوقت: 08:40:57
  • تقييم المقالة:
  موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر " العطاء 20 / ...        ذكر الدكتور طه السامرائي الأستاذ في إحدى جامعات ولاية كاليفورنيا الأمريكيّة حادثة لطيفة كان هو بطلها،  و مفادها هو أن في إحدى السنوات الدراسيّة و في خلال إحدى العطل قامت الجامعة بعمل مخيم في إحدى الغابات و لمدّة أسبوع . و ذات ليلة أقيمت حفلة للمشتركين في المخيم من الأساتذة و الطلاّب ، و طلب من كل مشترك أجنبي يحمل أصولا من جنسيات مختلفة أن يقدّم أغنيّة مشهورة أو تراثيّة لبلده..فقام الأساتذة و الطلاّب بأداء ما عندهم من تراث بلدانهم ، و عندما وصل الأمر له ، يقول الأستاذ : لم أدر ما أفعل إذ أنّي لا أحفظ الأغنيات التراثية العراقية فظل وجهي محمرّا و ظل العرق يتفصّد منّي، إلاّ أن الله تعالى ألهمني أن أتلو القرآن الكريم ممّا أحفظ ، ففعلت مجوّدا ، و ما دريت بنفسي إذ أجهشت بالبكاء دون قصد و عندما أتممت إذا بالحضور من الجمهور الجالس جميعهم يبكون و لا يدرون لماذا،. فسألوني ما هذه الأغنيّة العجيبة ؟ ، قلت : حاشى لله هذا كتاب الله الخالد، فتعجّبوا من الأمر لأنّه أثر فيهم تأثيرا كبيرا رغم أنّهم لا يفهمون العربيّة..و على العموم فإنّي فزت بالمسابقة (1) .  (1) روى هذه الحادثة بطلها الدكتور طه السامرائي نفسه في مؤتمر المغتربين ببغداد عام 1998م.                                                           المنظار الهندسي للقرآن الكريم                                                  الدكتور المهندس خالد فائق العبيدي ص 513   أ. جمال السّوسي / موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر "  2011
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق