]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بقايا أطلال ما كان حبا

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2013-11-10 ، الوقت: 19:12:04
  • تقييم المقالة:

متى يشفى فوآدي ألموله بحـال ألكبريــــاء مــــعذبُ
تدرين أنت ألروح لا بل هي بأمرك ومنها أقـــــرب

غادريني أنى شئت لا عتاب عندي كيفما  أرتأيـــتِ
قلبي ألطفل مستكين ورائك صاغراأنى شئت يذهب

أنا لا أدعــي كل شئ بلاك جدب محط أستحالـــــة
لكني أحس ألوهن نبض عن قلبي يتوارى ويحجب

ما أنت وما كنت إلا زهرة ودادي وأنتعاشي وولهي
تبقين يانعة مهجتي ولعزتي  أنت ألعلا وألمــــأربُ

واجهت كل ذي لـــب وشرحت لهم هيامي و حالي
أستغرب الجمع كيف الورد للبستانـي هكذا يـــعذبُ

بــــــردت أوصالي ترجيت من حمائل الدفئ غـرة
صحــوة عطــف أترجــاها ألى متـــى بلاك اتقـلب

هـــذه الدنيا تراح لذي ألوفاء وأنت الهموم  ودمـي
ما كنت بنزهة غريب أطوار أو لئيـما الهو وألعـب

إن وافتني منيتي وكل نفس لا تدري ساعــة موتـها
بحـال ألاسى وألندم يومها أين يـكون لك المهـرب

ما جرمت نفسي ضجــرت من وحدتـها وأحوالــها
كل ألانام مللا  لوحشة ألــفرادي تثــور وتغـضــب

لا أعتـذارمنك أتقبله لانك كارهة له وأنــت همــي
لكنــي أخاف عمرا مضـى بالشقاء والآتي يتعــبُ

ردي ألى لـــبك وما تحتويـه ألنفـوس بأمر ربـــها
ذليــل من يسمع لغيرٍ من غضـب الله لا يــرهــب


طارق بابان  10 / 11 / 2013

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق