]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سرّ الحياة

بواسطة: ناريمان محمود معتوق  |  بتاريخ: 2013-11-06 ، الوقت: 16:57:03
  • تقييم المقالة:
تأملت بصوت حزين يملؤه الشوق 
لراحل بين السطور 
أمل يشع بأجمل حكايات الشوق والحب 
تألمت على حاضرها
بعدت عن واقعها
ساعات وحيدة 
تنتظر الفرج فتصمت لحظات 
خارج تلك الغرفة التي دمرت كيانها 
حقدت على ذاك الرجل دون معرفة مسبقة 
فقد سبب لها الأسى والحزن 
طوال حياتها ألا يكفي هذا!!!
أن تحقد على بعض البشر 
قل لي حدثني ...عنك 
قل لي 
عاتبني 
اسكن أحداقي وتأملني بشوق
كم أنا حزينة يائسة أرتجي من الصمت حكمة
أتقي بها شر طريق صعب وطويل 
طريق مليئ
بالمآسي والأحزان 
خطر هنا وهناك 
أمل مقيد تزرعه الأمنيات وسط طريق 
تخلو من الكلمات الحلوة 
ساعات الألم يشكو المصاب الأليم
والدهر يهدد بالإنسحاب 
وسط موج بمد وجزرقاتل تأسرنا خطاويه
معاً نتألم
معاً نحزن 
معاً وسط الطريق
هانت علينا أحرفنا لحظات الوجع 
وأماتت بنا الأمنيات سر الوجود
تكهنات غريبة تصنع منا حلم
نتوه بعده
بغد مشرق يتألم لحالنا 
لحظات نسترق السمع الى تلك الأمنيات
نحاول أن نستجمع فكرنا الضحل 
فيغرر بنا ذاك الغد المشرق
لنسكن دنيا من صنع الخيال 
نعاتب روحنا لحظات الصمت 
نفكر بعمق أكثر 
لنختار أجمل كلمات
نعشق بها الحياة
فتأخذنا حيث هي قاتمة تلوّح لنا 
من البعيد,,,, 
ثم تهرب منا تجعلنا نلعن الوقت الحزين الذي أمات فينا الشوق
لنعرف سرّ.... الحياة
قلمي وما سطّر
لحن الخلود
ناريمان
‏الأربعاء, ‏06 ‏تشرين****الثاني, ‏2013   
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق