]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة

بواسطة: احمد المليجى  |  بتاريخ: 2013-11-03 ، الوقت: 19:21:25
  • تقييم المقالة:

 أيتها المسماة شاعرة 

 

يا من حدك عند الخاطرة

 

  قد يقولون عنك ما يقولوا 

 

أو ينادونك بأنك ماهرة

 

  أخبرينى أنت بأنك هذه 

 

من تنسال حروفها هادرة 

 

وتلين فى اناملها الثائرة 

 

ولا ترد روحا زائرة 

 


ما عساك من الممانعة 

 


هل تعتلين الشعر فانت الحاضرة 

 


ونحن البغاة  اهل المقامرة 

 


ام علوت الكلام ما عدت قاصرة 

 


و كان الجلال مسبحا بكلماتك العاطرة 

 


ام تملكت النجوم بعينك الناظرة 

 


كفاك فقد بلغت حد المهاترة 
......................................

 

 


من ديوانى " رحيق " 

احمد المليجى 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق