]]>
خواطر :
ظللتنى تحت ظل السيف ترهبنى...حتى استغثتُ بأهل اللهِ والمَدَدِ... ( مقطع من انستنا يا أنيس الروح والجسدِ)...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لحنُ الخلود

بواسطة: Yazan Al Shakohi  |  بتاريخ: 2013-11-01 ، الوقت: 19:39:05
  • تقييم المقالة:

إنهُ لحنُ الخلود يا فتاتي الضائعة بين أوراق الذكريات
تركتي حقيبتكِ على الرصيف .. و أكملتي الطريق حافيةً نحو الأبدْ
جعلتْ من شجرةِ الحياة عِقداً و طوقت بهِ عنقي
و تركتني الى جانب الحقيبة لأُكملْ مالا يمكنْ إكمالهُ بدونها ... طوقتني بحبلٍ من مسدْ
أنتِ الوقتْ ... فلا زمان بعدكِ
أنت من فواصلْ الدهرْ فلا راحةٌ بعدكِ
أنتِ الأملْ و اللا أملْ

أُصيـغُ الوجود كما يحلو لي
أرسمُ غيابك صوراً و أُعلقها على جدران الذاكرة
و أنفضُ الغبار عن الشوارع التي مشيناها سويةً
أُشهدُ مَقتلكِ آلاف المرات
أين الهوى و أين أنتِ
أُريدكِ بلا أملْ


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق