]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر " العطاء 10 / ... 2011

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2011-11-01 ، الوقت: 15:23:21
  • تقييم المقالة:

 

 

 

 

         موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر " 

 

 

 

 

 

 

 

العطاء 10 / ...

 

 

 

 

 

      قال رسول الله صلّى الله عليه و سلّم ( * )  : " إنّي رأيت البارحة عجبا ، رأيت رجلا من أمّتي جاءه ملك الموت ليقبض روحه ، فجاءه برّه بوالديه ، فرد عنه ، و رأيت رجلا من أمّتي قد بسط عليه عذاب القبر ، فجاءه وضوؤه فآستنقذه من ذلك ، و رأيت رجلا من أمّتي قد إحتوشته الشياطين ، فجاءه ذكر الله فخلّصه من بينهم ، و رأيت رجلا من أمّتي قد إحتوشته ملائكة العذاب ، فجاءته صلاته فآستنقذته من أيديهم ، و رأيت رجلا من أمّتي يلهث عطشا كلّما ورد حوضا منع منه ، فجاءه صيامه فسقاه و أرواه ، و رأيت رجلا من أمّتي و النبيّون قعود حلقا حلقا ، كلما دنا لحلقة طردوه ، فجاءه إغتساله من الجنابة فأخذ بيده فأقعده إلى جنبي ، و رأيت رجلا من أمّتي بين يديه ظلمة ، و من خلفه ظلمة ، و عن يمينه ظلمة ، و عن شماله ظلمة ، و من فوقه ظلمة ، و من تحته ظلمة ، و هو متحير فيها ، فجاءته حجّته و عمرته فآستخرجاه من الظلمة و أدخلاه النور، و رأيت رجلا من أمّتي يكلّم المؤمنين فلا يكلّمونه ، فجاءته صلة الرّحم فقالت : يا معشر المؤمنين ، كلّموه فكلّموه ، و رأيت رجلا من أمّتي يتّقي وهج النّار و شررها بيده عن وجهه ، فجاءته صدقته فصارت له سترا على وجههو ظلاّ على رأسه ، و رأيت رجلا من أمّتي قد أخذته الزبانيّة من كل مكان ، فجاءه أمره بالمعروف و نهيه عن المنكر فآستنقضاه من أيديهم و أدخلاه مع ملائكة الرحمة ، و رأيت رجلا من أمّتي جاثيا على ركبتيه بينه و بين الله حجاب ، فجاءه حسن خلقه ، فأخذ بيده فأدخله على الله عز و جلّ ، و رايت رجلا من أمّتي قد هوت صحيفته من قبل شماله ، فجاءه خوفه من الله ، فأخذ صحيفته فجعلها في يمينه ، و رأيت رجلا من أمّتي قد خفّ ميزانه ، فجاءته أفراطه( صغاره ما لم يدركوا ) فثقّلوا ميزانه ، و رأيت رجلا من أمّتي قائما على شفير جهنّم ، فجاءه و جله من الله فآستنقذه من ذلك و مضى ، و رأيت رجلا من أمّتي هوى في النّار فجاءته دموعه التي بكى من خشية الله في الدنيا ، فىستخرجته من النّار ، و رأيت رجلا من أمّتي قائما على الصراط يدعو كما ترى السعفة  ، فجاء حسن ظنّه بالله فسكّن رعدته و مضى ، و رأيت رجلا من أمّتي قائما على الصراط يزحف أحيانا و يحبو أحيانا ، فجاءته صلاته عليّ ، فأخذت بيده ، فأقامته و مضى على الصراط ، و رأيت رجلا من أمّتي إنتهى إلى باب الجنّة ، فغلّقت الأبواب دونه ، فجاءته شهادة أن لا إله إلاّ الله ففتحت له الأبواب و أدخلته الجنّة ." ( ** )

 

 

(* ) قال أبو عبد الله الترمذي في كتابه نوادر الأصول : حدّثنا أبي ، حدّثنا عبد الله بن نافع عن ابن أبي فديك عن عبد الرحمان بن عبد الله عن سعيد بن المسيب ، عن عبد الرحمان بن سمره قال : خرج علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات يوم و نحن في مسجد المدينة ، فقال : الحديث..

 

( ** ) قال القرطبي بعد إيراده هذا الحديث من هذا الوجه : هذا حديث عظيم ذكر فيه أعمالا خاصة تنجي من أهوال خاصة، أورده هكذا في كتابه التذكرة . 

 

                                          من تفسير ابن كثير بالتصرّف  ج 4  ص 424

 

 

 

أ. جمال السوسي   / موسوعة " إنّا أعطيناك الكوثر "  / العطاء 10 / ...   2011

 

 

                                                     

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق