]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مشايخ التقليد المسلمين يؤلهون عيسى بن مريم ع س .

بواسطة: جمال العربي  |  بتاريخ: 2013-11-01 ، الوقت: 10:13:25
  • تقييم المقالة:

السلام عليكم .

لو اردنا أن نختصر عقيدة مشايخ المسلمين التقليديين في عيسى بن مريم عليه السلام , لأمكن أن نقول : إنه إله .لا شريك له .و العياذ بالله .

 

عند الشيوخ التقليديين , عيسى بن مريم ع س هو النبي الوحيد الذي صعد إلى السماء .حيا بجسده المادي .خلافا للقرآن الكريم و لسنن الله تعالى .

{قَالَ فِيهَا تَحْيَوْنَ وَفِيهَا تَمُوتُونَ وَمِنْهَا تُخْرَجُونَ} (25) سورة الأعراف.

لكن عيسى لا يحي في الأرض بل في السماء . و لا شك أن العاقل يصدق القرآن الكريم و لا يصدق كلام المشايخ المكذبين للقرآن الكريم .

فعيسى بن مريم لا شريك له في هذه الخاصية .و بما أنه  ليس بملك فهو إله و العياذ بالله -هذا لكي يعيش في السماء .

عند الشيوخ , عيسى حي منذ ألفي سنة :

انفرد عيسى بن مريم عند الشيوخ باستثنائه من الموت , لألفي سنة و لا يزال حيا .فهو لا شريك له أيضا .

 

عيسى عند الشيوخ خالق :

حتى رسول الله محمدا صلى الله عليه و سلم لم يخلق شيئا .

لكن عيسى عند الشيوخ التقليديين , كان يخلق الطيور على الحقيقة .فهو خالق لا شريك له .بل هو شريك الله في الخلق و العياذ بالله .

 

-عيسى عند الشيوخ محيي :

يؤمن الشيوخ أن عيسى بن مريم ع س السلام كان يحيي الأموات على الحقيقة .و هذا لم يكن حتى لخاتم النبيين صلى الله عليه و سلم .فعيسى إذا   لا شريك له .

 

-عيسى بن مريم عند الشيوخ نبي إلى بني إسرائيل و إلى العالم كله .

-عيسى بن مريم ع س عند الشيوخ صاحب بعثتين :

يؤمن الشيوخ أن عيسى بن مريم بعثه الله إلى بني إسرائيل .ثم توقفت مهمته فجأة بصعوده إلى السماء .ليبعثه الله من جديد آخر الزمان.و هذا لم ينله نبي أو رسول قط .فعيسى لا شريك له  عند الشيوخ .

 

-عيسى تكلم في المهد :

تمسك الشيوخ التقليديون بالفهم الحرفي الجاف فضلوا سواء السبيل .و توهموا أن عيسى بن مريم تكلم و هو رضيع ابن أيام من عمره . و مع أنه كلام المسيح يخبرهم أن الله بعثه نبيا رسولا إلى بني إسرائيل .إلا أن شيوخنا يكابرون و يقولون : عيسى تكلم في المهد رضيعا .

فعيسى هنا أيضا لا شريك له .{قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا} (30) سورة مريم.

نبي و هو في أيامه الأولى من عمره و أمه تتولى تنظيفه .

و سنرى إن شاء الله المعنى  الصحيح الموافق للقرآن كله و لسنن الله في خلقه .

 

-عيسى عند الشيوخ موجود الآن على العرش مع رب العالمين -سبحان الله عما يصفون -:

تستمر قصة تأليه عيسى بن مريم من قبل شيوخ التقليد المسلمين إلى درجة أنهم أصعدوا عيسى بجسده إلى الله .و ما دام القوم يؤمنون أن عرش الله عرش مادي و أن الله رفع عيسى إليه رفعا ماديا .فثبت أن عيسى عند القوم موجود مع ربهم على عرش ربهم .

 

فهل تتصورون نجاة أقوام يتمسكون بكل هذه العقائد الشركية الباطلة ؟.

نسأل الله أن يهديهم .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق