]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من معتقدات الكذاب " الغلام" وأتْباعه الأحمديين

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-10-29 ، الوقت: 16:40:49
  • تقييم المقالة:

بسم الله

 

من معتقدات الكذاب " الغلام" وأتْباعه الأحمديين

 

 

 

 أن المسيح - عليه السلام - صُلِب على الصليب ، ولكنه لم يمت عليه ، بل أُغمي عليه وأُنزِل حيًّا ، وهو معتقد كفري باطل ، مخالف للنص القرآني القطعي الدلالة ؛ قال  تعالى "وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا بل رفعه الله إليه  وكان الله عزيزا حكيما ".   

 

كما أنهم يعتقدون أن المسيح بعد حادثة الصلب الفاشلة ، رحَل إلى " كشمير" وعاش فيها تسعين سنةً ، ثم تُوفي عن عُمرٍ يناهز 120 سنةً ، خلافًا لاعتقاد أهل السنة ، ويجزمون بأن المسيح الموعود في آخر الزمان ، ليس المسيح ابن مريم نفسه ، وإنما شبيه له ، وهو (الكذاب) " الميرزا أحمد الغلام" .

 

ولإثبات تلك المعتقدات الباطلة حول المسيح ، فإن القاديانيين يخصصون جزءًا كبيرًا من دعوتهم لمجادلة النصارى في هذه الأبواب ، وكثيرًا ما يفحمونهم ، بسبب ضَعْف حُجج النصارى ، وهذا ما زاد من أسهم القاديانية الأحمدية بين عوام المسلمين المُنبهرين بردودهم على دين الكنيسة ، وفي الواقع ليس الأمر كما يُظَنُّ ؛ فإن حجج القاديانيين واهية كحجج النصارى ، وهم في هذا الباب عميان يجادلون عميانًا أمثالهم ، وينطبق عليهم ما يُنسب للمسيح أنه قاله في الإنجيل المحرَّف " أعمى يقود أعمى ، فكلاهما يسقطان في حفرة ".

 

وعلى المسلمين أن ينتبهوا إلى أن القاديانية الأحمدية كغيرها من المذاهب الباطنية لها أسرارها ، ولها معتقداتها الخفية التي لا يَبوحون بها للجميع ، إلا بعد أن يقعوا في شِراكهم وحبالهم ، وهم يُظهرون عكس ذلك في إعلامهم ؛ عملاً بالتقية التي يلوذ بها جميع المبتدعة والفِرَق الضالة على غرار الشيعة وغيرهم .

 

وقد فضَح تلك الأسرار بعضُ أتباعها الذين تابوا وعادوا إلى مذهب أهل السنة والجماعة ، ومنها أنهم يزعمون أن " الغلام ميرزا " كان يعتقد أن إلهه إنجليزي ؛ لأنه ينزل عليه الوحي باللغة الإنجليزية !. كما نقَلت الموسوعة الميسرة في الأديان والمذاهب والأحزاب المعاصرة - من إعداد الندوة العالمية للشباب الإسلامي - عن بعضهم قوله : " إن القاديانيين يؤمنون أن الله يصوم ويصلي ، وينام ويصحو ، ويكتب ويُخطئ " ؛ تعالى الله عما يقولون علوًّا كبيرًا .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق