]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خوفاً من الواقع

بواسطة: أنثى من طراز أخر  |  بتاريخ: 2013-10-24 ، الوقت: 03:16:37
  • تقييم المقالة:

عندما تتلخبط مشاعري أسارع في الدخول الى جانب أخر من جوانب الحياة كي لا يقتلني ما أشعر به

أهرب!

نعم إنني كذالك,أتجه إلى ذالك المجهول الذي لايعلم طريقه أحد حيث أختبىء هنالك,

أأه أأه لهذا الشعور القاتل, أشعر أنني اختنق,ولكن من يهتم! ليست سوى لحظات تمر خلال أيام أو ربما أشهر وسوف أعود لعالمي,

ولكنني أكثر ماأخشاه

أن أهب إلى هنالك أكثر من ذي قبل ,ثم أذهب ولا أعود

وأبقى هنا جسداَ تسكنه بقايا روح غادرة إلى المجهول’خوفاَ من الواقع.

غرووب

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق