]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

( س لعلهم يستيقظون ).هل رفع الله عيسى إليه أم تركه في السماء الثانية ؟.

بواسطة: جمال العربي  |  بتاريخ: 2013-10-21 ، الوقت: 21:08:34
  • تقييم المقالة:

السلام عليكم .

 

للأسف الشديد , لا يزال  بعض مشايخ الأمة يتبعون عقيدة بولس الكذاب و يزعمون أن عيسى صعد إلى السماء بجسده , و هو حي هناك منذ أكثر من ألفي سنة .

و زعموا أن الآية القرآنية (( {بَل رَّفَعَهُ اللّهُ إِلَيْهِ وَكَانَ اللّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا } (158) سورة النساء)) زعموا أنها تفيد رفع عيسى بجسده .

أفيدونا رحمكم الله .

في حديث معراج رسول الله -ص- وجد النبي عيسى في السماء الثانية .

و السؤال : هل رفع الله عيسى إليه أم تركه في السماء الثانية ؟.

ألستم تقولون أن ربكم جالس على عرش حقيقي يطفو على الماء خارج السموات السبع ؟.


هل يمكن أن يتراجع الله عن وعده عيسى و يتركه في السماء الثانية ؟ و لا يتم رفعه إليه ؟.


كيف حال عيسى في السماء ؟ هل هو إنسان ؟.
و الإنسان يعيش في الأرض عمرا محدودا  يناسب أعمار الجنس البشري .و لا تبديل  لسنة  الله .

ثم ماذا بعد نزول عيسى مسيح بني إسرائيل إليكم , و موته و دفنه ؟.

هل ستفهمون من نفس الآية أن عيسى لا يزال في السماء مرفوعا بجسده إلى ربه ؟.

و ماذا يجب على مسلمي  زمن بعد النزول ان يعتقدوا ؟ في عيسى ؟.

هل هو ميت أم مرفوع حي في السماء ؟؟؟؟؟.

ظلمات بعها فوق بعض , نهايتها الخسران المبين .

اللهم اهد قوما فإنهم يكابرون و يرفضون الحق .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق