]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

خوارزميات التعامل بين البشر عبث

بواسطة: عبدالرزاق العمودي  |  بتاريخ: 2013-10-20 ، الوقت: 16:18:11
  • تقييم المقالة:

في الحياة اشياء جمالها يكمن بالبعد عنها في المقابل هناك اشياء جمالها بالاقتراب منها,
شمس وبحر ونجوم وانهار وجبال ووديان واشجار , وكذا الحال بالنسبة للإنسان.
هناك من نراه جميلا كلما شاهدناه من بعيد , وكلما اقتربنا منهم يخفِت بريق جمالِهم.
في المقابل هناك من للوهلة الاولى لا ترى فيهم ملامح جمال وما ان تقترب منهم ترى جمالهم ينعكس عليك ليضفى عليك بريق من نور الجمال.
السؤال عن اي جمال نتحدث ؟.
حقيقة رغم قسوة تجارب الحياة لكن عندما نجتازها وتصبح من الماضي وتتحول الى ذكريات ,
عندها تكتشف انه بقدر ما قست عليك الحياة بقدر ما تجني من سعادة وتنعم بالايمان.
في الحياة انت مجبر على التعامل مع البشر , وللوهلة الاولى تنخدع بالقشور ,
وما إن تبدأ القشور بالتقشر قد تكتشف امور لم تكن في البال.
حقيقة لا يوجد خطوات وخوارزميات تستطيع ان تتبعها في تعاملاتك مع البشر سوى التجربة.
والتوفيق نسبي يكون حليفك على قدر صدقك وصفاء نيتك.
هذا هو المعيار الحقيقي الذي اغفلناه وانشغلنا بوضع معايرنا الخاصة ونبحث بين البشر عن من تنطبق عليه.
وإذا ما تمعنت في المعايير التي وضعناها ستجدها امور مادية سطحية لا ترتكز على اسس فطرية.
فهل يعقل ان يكون حكمك على انسان لأنه من مكان غير المكان.
وهل من المنطقي ان يكون اساس تعاملك مع انسان مستند على عرق او دين او لون .
ألاتعتقد ان هذه المعايير تتنافى مع السبب الحقيقي لإختلافاتنا كبشر وهو التعارف؟.
المشكلة ان البعض يعتقد انه يتبع حدسه في تصنيفات البشر , ويجهل هؤلاء ان الحدس مقياس تختلف دقته من انسان لانسان بمقدار التجارب التي اكتسبها والتي تلعب دور كاحد العوامل المؤثرة في حدس الانسان بالاضافة إلا مقدار المسافة بين النفس والفطرة السليمة. 
اعتقد اننا بحاجة لإعادة صياغة الكثير من المفاهيم خصوصا فيما يخص علاقاتنا الانسانية.
كلام في الهواء نابع من الضمير , السؤال من منّا قادر على التطبيق ؟ .
شخصيا أحتاج ان اقرب المسافة بين النفس والفطرة أكثر واكثر , وعندها لكل حدث حديث .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق