]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ما عادت تحبسني الخطوات.

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2013-10-17 ، الوقت: 13:47:15
  • تقييم المقالة:

 

 

ما عادت تحبسني الخطوات.

*********************

تحاورنا بدون كلمات...

من ريقها سقتني 

بدون لمس أو اقتراب..

 

و كم مشينا و ركضنا في ألف بستان

و الخطى ثابتة و المكان نفس المكان.

 

كتبت على ورق الورد على مبسمها 

قصّتي معها منذ ألف عام...

 

و جلسنا نوقف التاريخ و الذكريات..


نستبق الآتي..في عيون رموشها أحلى نغمات


كقطعتين من سكر ذبنا و ذبنا ..


و لا نزل نبحث عن العبارات...

 


مضى بنا العمر ..و لم ندرك كل العبارات


و لم نتوقف عن السير و لم نخطو أية خطوات

 


أنظروا لقلبي و اشرحوه إن شئتم..


لن تجدوا به نبضا..فنبض قلبي عندها العمر بأسره
 

لا لساعة أو لساعات..

 


حلّقت في سمائي ..
 

فما عادت تحبسني الخطوات.

 

 

 

 



*****************ج س***



أ. جمال السّوسي - تونس

 

 


ديوان " نهج العشّاق "


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق