]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هلا شققت عن صدره

بواسطة: مدحت مجدى عبد الصادق  |  بتاريخ: 2011-10-30 ، الوقت: 02:39:18
  • تقييم المقالة:

 

هلا شققت عن صدره 
كانت هذه كلمات تحمل عتابا وجهه النبى صلى الله عليه وسلم الى حبه وابن حبه اسامه بن زيد لإقدامه على قتل كافر مشرك أعلن كلمة التوحيد تحت وطأة السيف وخوف القتل 
ونحن أحبتى ولله الحمد والمنه ليس بيننا غير مسلم حتى فلم التنقيب والبحث المتعمق فى خلفية من يرسل الكلمة ولم التفتيش فى النوايا ، 
نحن الان فى مرحلة لن يتخطاها الا من توحد صفه ونسى خلافه أو اختلافه مع الاخر 
فكما كان شعار ثورتنا "إيد واحدة " كذلك يجب أن يكون واقعنا اليوم وإلا سنكون وعن جدارة نحن من يهدر الثورة ويجهض أمالها وأهدافها ،،
ليس هناك ثمة ما يمنع أن نختلف فى رؤانا ونتباين فى أطروحاتنا لكن يكون ذلك بمنأى غن التخوين أو الحكم على ما بالصدور ، فالخلاف فى الرأى لايفسد للود قضية ، والحكم على النوايا والتفتيش عن المقاصد يفسد كل قضية .
أحبتى : لايمكن لأحدنا أن يتعلم السباحة ويتقن مهارتها بعيد عن غمار البحر وتلاطم الأمواج، ولا يمكن لمبتدئ فى مهارة ما ان يتميز فيها الا بالمراس والمران تحت عين وبصر معلم ماهر ، وكذلك نحن لن ننضج سياسيا وفكريا الا بخوض التجربة وقبول التمرين على المحاورة والمجادلة والنقاش والنقد والمراجعة وهكذا ،
وكل ذلك بموضوعية وحيادية تامة بعيدا عن شخصنة المسائل وخصخصة القضايا ، 
فعلى جميعنا التجرد من كل عباءة يرتديها وفكر يعتنقه ، ما دام ضمن منظومة تعمل للصالح العام أو هكذا تزعم فالوطن وصالحه فوق الحزب والجماعة والعائلة والقبيلة والهوى ، هذا إن كنا فعلا نريد الصلاح والإصلاح والا كنا ممن قال الله فيهم "أفرأيت من اتخذ الهه هواه وأضله الله على علم ....." الاية .
وليس ما سقته فى مقالتى تحليل لواقع نحياه ، او محاولة علاج لداء طفا فوق السطح ، وإنما هى والله كلمات أردت بها الوقاية والتحصين مما قد تحمله الايام والاحداث القادمة 
وفق الله الجميع لصالح البلاد والعباد .. اللهم آمين
L

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • سجين الذكريات المره | 2011-10-30
    اوافقك الرآي ... فرخآء الوطن واستقرآرة تزرع المحبة لكيان الوطن...وعند اشتدآد حآجة الوطن لنآ بآشتدآد الازمآت ننسى شيء اسمه الوطن ..وتبدآ حيآتنآ على نهج الدفآع عن حزبنآ او جمآعتنآ ولانرى مصالح الوطن ورغم حبنآ له..حب لايقآرنه حبنآ لآنفسنآ
    في لحظة نفقد صبرنآ واحتمآلنآ عن الواقع الذي سيحدده انفسنآ..زمن الثورآآت ..تصفية اشخآص .. وبدآية اوطــآن..انت مذهل بهذه العبارات ..والكلمآت لايتقنهآ إلا العقلاء والحكمآآء .. شكرآآ على هذه المقآلة الجميلة..وان شااء الله نرآك تححق ماتصغي إليه من هذه المقآلة ..بتقدير(سجين الذكريات المره)

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق