]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

صبرا جميلا سيكون الدين كله لله

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-10-16 ، الوقت: 08:24:15
  • تقييم المقالة:

احببتك لمجرد معرفة انك تعيشين حياة مثل حياتي

تحملت فيها عذاب غدر الاحباب و الاصحاب الذين تركوك و انغمسوا في المجون و حب الملذات

 كلامك  فيه نبرات  حزن تجعل العينين تدمع لتخفيف ما بحسه القلب من حسرات

لمجرد كره اتباع الشيطان و حب الهدى و المحافظة على الشرف صنفوك مجرمة اخواني

تلبسين الحجاب و لا تصافحين الرجال   و تكرهين الاغاني

متزمتة لا تنظرين الى  الامام لا تؤمنين الا بكتاب نزل منذ زمان

في  نظرهم لا يساير العصر و يذكر الانسان انه فان

كيف يعيش من يحب الحياة الدنيا مع من يؤمن بالرحمن

اتريدين ان تعيشى كافرة قرينة للشيطان

افرحي لا تحزني انا احيا حياتك احبك بتفاني

اريدك قرينة لي ندافع معا لنهزم اعداءنا و اعداء الرحمن

العلمانيون الكفار يريدون اخضاعنا افتكوا منا ثرواتنا و جعلونا جياع نعاني

صبر جميل ديننا عودنا على تحمل الحرمان

ربنا في الوجود لا يحب لعباده المؤمنين الكفر يريد ان يمتحن الملحد ثوان

بعدها يرجع الدين  كله لله و يهزم الكافر و يعاني

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق